بغداد 27°C
دمشق 35°C
الخميس 1 أكتوبر 2020
الطيران التركي يقصف بلدان في إقليم كردستان ـ إنترنت

رئاسة الجمهورية تُدين الاستهداف التركي للعراق.. دعَواتٌ لـ “مجلس الأمن” بالتدخل


قالت #رئاسة_الجمهورية العراقية في بيان لها، إنها «تُدين استهداف الطائرات التركية المسيّرة منطقة #سيد_كان بمحافظة #أربيل، عاصمة #إقليم_كردستان العراق».

وأضافت، بأن «الخروقات العسكرية التركية المتكررة للأراضي العراقية تعد انتهاكاً خطيراً لسيادة #العراق، ومخالفة صريحة للقوانين والمواثيق الدولية وعلاقات حسن الجوار».

وأشارت: «ونحن إذ نشجب هذه الأعمال العدوانية التي أسفرت عن استشهاد عدد من المواطنين الأبرياء إضافة لضباط من حرس الحدود، فإننا ندعو إلى الإيقاف الفوري لهذه الاعتداءات».

«ندعو للجلوس إلى طاولة الحوار والتفاهم لحلّ المشاكل الحدودية بين البلدين الجارين، وبالطرق والوسائل السلمية وبما يحفظ أمن واستقرار المنطقة»، لفت بيان رئاسة الجمهورية.

بدوره، قال النائب الأول لرئيس #البرلمان_العراقي، #حسن_الكعبي، إن «الاعتداءات التركية على سيادة العراق، (…) من شأنها إلحاق الضرر بالعلاقات التاريخية بين البلدين بشكل كامل».

وطالبَ #الحكومة_العراقية، «باستدعاء السفير التركي وتسليمه رسالة احتاج شديد اللهجة، (…) وأن تكرار التجاوزات تعد انتهاكاً صارخا لجميع مبادئ ميثاق #الأمم_المتحدة».

بالإضافة إلى انتهاك «القوانين الدولية، وقرارات #مجلس_الأمن الدولي»، داعياً المجلس «بالتدخل العاجل لوقف الانتهاكات المتكررة والتأكيد على احترام مبادئ حسن الجوار».

وكان /5/ ضباط من #حرس_الحدود العراقي و /11/ شخصاً من #حزب_العمال الكردستاني، قُتلوا بقصف طائرة مسيّرة تركية، شمال محافظة أربيل، بكردستان العراق.

وحسب تصريحات مصادر أمنية لوسائل إعلام محلية، فقد قُتل قائد حرس الحدود العراقي وآمر لواء الفوج الثالث، وقائد فوج آخر، وضابطين آخرين بقصف الطائرة المسيّرة.

كما قُتل «أكثر من 11 شخصاً من “حزب العمال الكردستاني” بالقصف، الذي استهدف اجتماعاً تفاوضياً ضم وفداً من #بغداد من ضباط حرس الحدود مع حزب العمال».

وأشارت مواقع إخبارية عراقية، إلى أن «القصف أسفر عن وقوع عدد من الإصابات في صفوف مواطنين، وإصاباتهم خطرة جداً، وجرى نقلهم إلى “مستشفى سوران” المحلي».

وأوضحت المواقع، أن «الإصابات جاءت نتيجة استهداف القصف التركي لسيارتين كانتا بالقرب من موقع الاجتماع، ولا يعرف عدد خسائرها حتى اللحظة».

ومنذ يونيو المنصرم، تقصف #تركيا إقلبم كردستان بذريعة استهداف “حزب العمال”، ومنذ ذلك قتل عشرات المدنيين، وأخليت عدة قرى يسكنها أكراد العراق في #دهوك و #السليمانية.


التعليقات