بغداد 32°C
دمشق 24°C
الخميس 24 سبتمبر 2020
الصورة من الإنترنت

نقيب الصيادلة: وضع الأدوية أفضل بـ 200 مرة مما كان قبل شهرين!


تتفاقم أزمة توفر #الأدوية في #سوريا، وارتفاع أسعار الأصناف الموجودة، وبخاصة المتعلقة بالوقاية من #كورونا، في حين شدد نقيب الصيادلة في #اللاذقية، على أن «وضع الأدوية حالياً أفضل بـ 200 مرة مما كان عليه قبل شهرين».

وأضاف نقيب صيادلة اللاذقية “محمود شبار” في تصريح لصحيفة (الوطن) أن «جميع الأدوية متوفرة في السوق بنسبة 90 بالمئة»، على حد قوله.

وتأتي تصريحات شبار، في ظل أزمة نقص في الدواء حادة في مناطق سيطرة السلطات السورية، وبخاصة الأدوية التي تساهم في رفع المناعة، وعلاج أعراض من مرض كوفيد19، الناتج عن الإصابة بفيروس كورونا.

ولا يتوفر فيتامين “سي” المصنع محلياً، في صيدليات اللاذقية، في وقت يتوفر المنتج الأجنبي من الفيتامين ويصل سعر العلبة إلى 9 آلاف ليرة سورية، بحسب الصحيفة.

وتضاعفت أسعار عدد كبير من الأدوية في سوريا أكثر من 5 مرات خلال الأسابيع الأخيرة، في ظل فقدان أصناف من الأدوية، واعتماد مستودعات ومعامل أدوية، على التصدير إلى خارج سوريا.

يذكر أن الصيادلة ومستودعات الأدوية يتحكمون بأسعار الأدوية في سوريا، وذلك في ظل عدم وجود تسعيرة شاملة، صادرة عن وزارة #الصحة في الحكومة السورية، إذ تختلف الأسعار بين #صيدلية وأخرى، والحجة دوماً هي الاعتماد على أدوية مستوردة، وعدم توفر المنتج المحلي.


التعليقات