بغداد 32°C
دمشق 25°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020
من التظاهرات أمام السفارة التركية في بغداد - إنستجرام

«إردوغان الزَم حدودَك».. تَظاهراتٌ أمام السفارَة التركية في بغداد (فيديو وَصُوَر)


احتجاجاً على الاعتداء التركي الأخير على قوات #حرس_الحدود العراقي شمال #أربيل، تظاهرَ العشرات من العراقيين قُبالَةَ #السفارة_التركية وسط العاصمة العراقية #بغداد.

التظاهرة خرجَت عصر هذا اليوم، إذ دَعا لها وشارك فيها مجموعة من مُتظاهري “انتفاضة تشرين”، وتوجّهوا من #ساحة_التحرير إلى منطقة #الوزيرية، حيث مبنى السفارة التركية.

وتُظهر الصور التي تداولتها منصات #التواصل_الاجتماعي رفع عدّة يافطات من المتظاهرين تحمل عدّة جمل، منها «إردوغان الزَم حدودَك، إردوغان اسحَب جنودَك».

تُشير الجُمَل إلى الرئيس التركي #رجب_إردوغان، وكذا تم رفع يافطة مكتوب فيها: «سنُقاطع البضائع التركية»، فيما طالَبَ المحتجّون بوقف الاعتداءات التركية، وعدم تكرارها.

وقُتلَ /5/ ضباط من “حرس الحدود” العراقي و /11/ شخصاً من #حزب_العمال الكردستاني بقصف طائرة مسيّرة تركية، شمال محافظة أربيل، عاصمة #إقليم_كردستان العراق، الثلاثاء.

وحسب تصريحات مصادر أمنية لوسائل إعلام محلية، فقد قُتل قائد حرس الحدود العراقي وآمر لواء الفوج الثالث، وقائد فوج آخر، وضابطين آخرين بقصف الطائرة المسيّرة.

كما قُتل «أكثر من 11 شخصاً من “حزب العمال الكردستاني” بالقصف، الذي استهدف اجتماعاً تفاوضياً ضم وفداً من بغداد من ضباط حرس الحدود مع حزب العمال».

والبارحَة، انتشرت قوات “حرس الحدود” العراقية بالتنسيق مع #قوات_البيشمركة في إقليم كردستان عند الشريط الحدودي مع #تركيا في #سيد_كان بأربيل و #زاخو بـ #دهوك.

وحسب مواقع محلية، «أمست القوات العراقية على مقربة من أماكن انتشار #الجيش_التركي، (…) وتم تزويد القوات العراقية التي انتشرت بكثافة بأسلحة ثقيلة ومتوسطة».

واستدعت الخارجيّة العراقية، أمس، السفير التركي في #العراق، #فاتح_يلدز وسلّمته مذكرة احتجاج «شديدة اللهجة» نتيجة الانتهاكات المستمرة للأراضي العراقية من قبل بلاده.

وقالت الخارجية في بيان، إنها «طالبت الجانب التركيّ بتوضيح ملابسات اعتداء أمس، ومُحاسَبة مُرتكبيه المُعتدِين، وضرورة إيقاف القصف وسحب القوات المُعتدِية من الأراضي العراقيّة كافة».

وكانَت #الحكومة_العراقية، ألغت جميع الزيارات للمسؤولين الأتراك التي بُرمِجَ لها مسبقاً واتُّفقَ بزيارتهم لـ #بغداد في الشهر الحالي، كرد فعل تجاه الانتهاكات التركية.

ومنذ يونيو المنصرم، تقصف تركيا، إقليم كردستان بذريعة استهداف “حزب العمال”، ومنذ ذلك قتل عشرات المدنيين، وأخليت عدة قرى يسكنها أكراد العراق في دهوك و #السليمانية.


التعليقات