بغداد 31°C
دمشق 32°C
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
فصائلٌ من «الجيش الوطني» الموالي لتركيا- إنترنت

الوجهة إلى قطر والموتُ في ليبيا.. خدعةٌ تركيّة جديدة لإرسال السوريين للقتال ضد “حفتر”


أرسلت #القوات_التركية، فصائل من «الجيش الوطني» الموالية لها، إلى الأراضي الليبية للقتال إلى جانب “حكومة الوفاق” بقيادة “فايز السراج” ضد “الجيش الوطني” بقيادة المشير “خليفة حفتر، بعد أن اتفقت معهم بالذهاب إلى #قطر.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن «القوات التركية نقلت دفعة جديدة تضم العشرات من مقاتلي فصائل “الجيش الوطني” إلى ليبيا، بعد أن كانت الوجهة إلى قطر».

وأوضح المرصد، أن تركيا اتفقت مع الفصائل على أنهم «سيحمون مؤسسات حكومية في قطر»، مشيراً إلى أن بعد وصول الفصائل إلى تركيا «نُقلوا إلى ليبيا».

فيما تم نقل «120 مقاتل من فصائل “سليمان شاه” و”فيلق الشام” و”السلطان مراد”، بدايةً من منطقة #عفرين إلى تركيا، ومن ثم إلى ليبيا».

ووثق المرصد الحقوقي، ارتفاع أعداد المقاتلين السوريين، الذين تم نقلهم إلى ليبيا إلى نحو 17420 مقاتل من الفصائل، بينهم 350 طفل دون سن الثامنة عشر، في حين عاد منهم نحو 6 آلاف إلى سوريا، بعد انتهاء عقودهم وأخذ مستحقاتهم المالية.


 


التعليقات