بغداد 35°C
دمشق 26°C
الجمعة 18 سبتمبر 2020
الرئيس اللبناني "ميشال عون"- إنترنت

بعد سلسلةٍ من الاستقالات.. الرئيس اللبناني لا ينوي تقديم استقالته


أكد الرئيس اللبناني “ميشال عون”، عدم نيته في تقديم الاستقالة، بالرغم من استقالة حكومته والعديد من النواب، على خلفية الانفجار الذي ضرب مرفأ #بيروت في الـ 4 من الشهر الجاري.

وقال “عون” في مقابلة مع تلفزيون (BFM) الفرنسي، رداً على سؤالٍ بخصوص استقالته، إن «استقالتي مستحيلة، لأن هذا سيؤدي إلى فراغٍ في السلطة»، ونوه بقوله «من سيضمن استمرار السلطة، إذا استقلت».

يأتي هذا الرد، تزامناً مع مطالب الآلاف من المتظاهرين اللبنانيين بإطاحة الرئيس اللبناني “ميشال عون” ورئيس البرلمان “نبيه بري”، ومحاسبة المسؤولين عن الانفجار.

في وقتٍ، كان قد أعلن رئيس الحكومة اللبنانية “حسان دياب”، استقالة حكومته، بعد الاحتجاجات الشعبية التي طالبت بمحاسبة الطبقة الحاكمة، إذ نوه “دياب” بالقول لحظة إعلان الاستقالة، إلى أنه «بيننا وبين التغيير، جدارٌ سميك تحميه طبقة تريد الاحتفاظ بقدرتها على التحكم بـ “الدولة”».

من جهةٍ أخرى، تطرق “عون”، خلال المقابلة، بالحديث عن التحقيقات في انفجار مرفأ “بيروت”، إذ يتوقع أنها لن تنتهي بسرعة، لأن الوضع «أكثر تعقيداً» على حد وصفه.

وأوضح، أن محققون من مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي، إلى جانب خبراء فرنسيين وأجانب، سيشاركون بمساعدة لبنان لإجراء التحقيقات.

في حين، أكد وكيل وزارة الخارجية الأميركية للشؤون السياسية “ديفيد هيل”، خلال زيارته إلى لبنان، أن مكتب التحقيقات الفيدرالي سيشارك في التحقيقات، حيث أن فريقاً من المكتب سيصل في نهاية هذا الأسبوع، بناء على دعوة من اللبنانيين.


 


التعليقات