بغداد 35°C
دمشق 26°C
الجمعة 18 سبتمبر 2020
"كورونا" يضرب بقوة، تعبيرية - إنترنت

“كورونا” يضرب العراق بقوة.. تلويحٌ بإعادة الحظر الشامل: حَلٌّ وَحيد لمواجهته


يبدو أن وباء #كورونا بات يضرب بقوة في #العراق، فبعد أن كانت إصاباته بين (2000 – 3000) يومياً، صارت الإصابات تسجّل رقماً قياسياً في كل يوم من الأيام الـ /3/ المنصرمة.

منذ /3/ أيام، والإصابات بالفيروس في العراق تسجّل أكثر من /4000/ آلاف حالة، وآخرها اليوم، إذ سجّلت البلاد رقماً قياسياً جديداً بـ /4348/ إصابة إبّان الـ /24/ ساعة المنصرمة.

فيما يخص الوفيات تستمر في أرقامها بين (65 – 78) دون أن ترتفع عن ذلك منذ نحو /10/ أيام، إذ سجّلت #وزارة_الصحة العراقية، اليوم الأحد، /75/ حالة وفاة.

حالات الشفاء، لا تزال بين (2000 – 2900)، ولم تتجاوز هذا الرقم البتّة، حيث تم تسجيل /2674/ حالة شفاء بشكل تام من الفيروس التاجي، هذا اليوم، وفق موقف وزارة الصحة.

في السياق، قال وزير الصحة،، #حسن_التميمي، إن «الحظر الجزئي يجب أن يستمر؛ لأن الهدف هو تقليل الحركة والاختلاط»، مُلوّحاً «بإعادة الحظر الشامل إن استمر عدم الالتزام».

وحذّر “التميمي” في مقابلة متلفزة، «من خروج وباء “كورونا” عن السيطرة في عموم مناطق العراق، وأن المنظومة الصحية ستشهد مشاكل صعبة نتيجة عدم التزام المواطنين بإجراءات الوقاية».

من جانبه، قال مدير دائرة الصحة العامة، “رياض عبد الأمير”، إن «هناك خياراً وحيداً أمام المواطنين لتقليل عدد الإصابات بفيروس “كورونا” بنسبة تتجاوز (90 %) في حال الالتزام به».

وأضاف في مقابلة متلفزة، أن «الحل يكمن في لبس الكمامة، فهي تقي من الإصابة بنسبة (98.5 %)، في حال عدم وجود تباعد اجتماعي، وستنعدم الإصابة نهائياً إن تحقّق التباعد».

وبلغ المجموع الكلّي لإصابات “كوفيد – 19” في العراق /176.930/، بينما وصلت الوفيات جراء الوباء المستجد إلى /5860/ حالة، فيما بلغت حالات الشفاء /125.374/ حالة.


التعليقات