بغداد 30°C
دمشق 23°C
الأحد 20 سبتمبر 2020
البرلمان العراقي ـ إنترنت

ارتفاعٌ بأعداد المصابين بفيروس “كورونا” في البرلمان العراقي


وكالات

كشف عضو اللجنة القانونية في #البرلمان_العراقي سليم همزة، اليوم الاثنين، عن إصابة ثلثي أعضاء البرلمان بفيروس “#كورونا”.

وقال همزة في تصريحات صحافية إن «فيروس “كورونا” وصل إلى قمة الإصابات في #العراق، وأن ثلثي أعضاء مجلس النواب مصابون حالياً بالفيروس، وبعضهم في حالة حرجة والبعض الآخر وصل إلى نهاية مرحلة التماثل للشفاء».

وأضاف أن «عقد جلسات #مجلس_النواب مرهون بالموقف الوبائي للأعضاء، إذ لا يمكن عقد أي جلسة في ظل وجود هذا العدد من الإصابات».

فيما توقع «عقد أولى الجلسات نهاية الشهر الجاري أو في أيلول المقبل بعد تراجع موجة الإصابات بالفيروس داخل البلاد».

وضرب فيروس كورونا عدداً من النواب في البرلمان العراقي، فيما سجلت حالة وفاة واحدة بين أعضائه، بعد وفاة رئيس لجنة التعليم غيداء كمبش.

وكانت عضو تحالف “النصر” ندى شاكر جودت، قد أكدت في وقتٍ سابق، أن قرار وموعد انعقاد جلسة البرلمان العراقي المقبلة مرهون بقرار رئاسة المجلس.

مبينة في تصريحاتٍ صحافية، أن «النواب طالبوا بإجراء حملات تعقيم داخل البرلمان من أجل تلافي حدوث أي إصابات داخل المجلس وضمان استمرار الجلسات وسط الإجراءات الوقائية».

وأضافت أن «رئاسة البرلمان عملت على تعزيز الإجراءات الوقائية من أجهزة ومعدات صحية داخل المجلس، خاصة ان هناك كوادر تعمل داخل المجلس قادمة من مختلف المحافظات».

قبل ذلك، أفادت مصادر من الدائرة الإعلامية لمجلس النواب العراقي، لـ”الحل نت“، بأن «رئاسة البرلمان تفكر بعقد جلسة جديدة لمناقشة تطورات الأزمة المالية في البلاد، إلا أن مبنى البرلمان شهد إصابتين لنائبتين، وهو ما يؤكد أن الفيروس ينتشر في #المنطقة_الخضراء ببغداد بالكامل».

موضحة أن «رئيس البرلمان #محمد_الحلبوسي، قد يعمل على عقد جلسات خاصة مع اللجان البرلمانية عبر الدوائر التلفزيونية المغلقة (فيديو كول)، لمنع إصابة المزيد من النواب بكورونا».

ومنذ /3/ أيام، والإصابات بالفيروس في العراق تسجّل أكثر من /4000/ آلاف حالة، وآخرها أمس الأحد، إذ سجّلت البلاد رقماً قياسياً جديداً بـ /4348/ إصابة.

وفيما يخص الوفيات تستمر في أرقامها بين (65 – 78) دون أن ترتفع عن ذلك منذ نحو /10/ أيام، إذ سجّلت #وزارة_الصحة العراقية، أمس الأحد، /75/ حالة وفاة.


التعليقات