بغداد 27°C
دمشق 35°C
الخميس 1 أكتوبر 2020
صورة لسوريين في تركيا ـ إنترنت

مقتل لاجئ سوري بإطلاق نار من مواطن تركي وسط شارعِ في إسطنبول


تركيا (الحل نت) ـ لقي لاجئ سوري حتفه، مساء أمس الأحد، إثر تعرضه لطلق ناري من مسدس يشهره مواطن تركي، كان ينوي التصويب على زوجته الهاربة منه في حي “زيتون بورنو” في ولاية #إسطنبول.

وفي التفاصيل، كان الشاب السوري، “عبد القادر داوود” يقف في محطة انتظار الحافلات في الحي، بالوقت الذي خرجت فيه سيدة سورية هاربة من زوجها وتصرخ بالناس أن يبتعدوا بسبب محاولة قتلها بمسدسه الحربي.

وأشهر الزوج التركي مسدسه  وسط الشارع، وبدأ بإطلاق النار، ما أدى إلى إصابة الشاب السوري بطلقِ  في رقبته، وفق ما نقله موقع “تركيا بالعربي”.

ويُظهر مقطع مصور انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الشاب السوري وهو ممدد على الأرض وبنزف بعزارة، قبيل قدوم فرق الإسعاف لمكان الحادثة. ويتحفظ (الحل نت) عن نشر المشهد المصور نظراً لقساوته.

وفور وقوع الحادثة، حضر عناصر الشرطة إلى المكان  وألقوا القبض على القاتل، بينما أُسعف الشاب “عبد القادر” في محاولة لإنقاذه ولكنه فارق الحياة متأثراً بإصابته.

وحسب الموقع، فإن الشرطة أطلقت سراح القاتل وأعلنت أنها لا تزال تحقق في الحادثة، بينما توفي الشاب السوري تاركاً خلفه والدته وأخته.

ووفق إحصائيات وزارة الداخلية التركية، فإن عدد السوريين في إسطنبول يقدر بحوالي 496 ألفاً و485 لاجئاً سورياً، متوزعين على عدة أحياء أبرزها إسنيورت وزيتون بورنو والفاتح وغيرها.


التعليقات