بغداد 31°C
دمشق 26°C
الخميس 1 أكتوبر 2020
مدخل مطار مدينة القامشلي

الحسكة تتصدر حصيلة الإصابات بكورونا شمال شرقي سوريا


أعلنت الإدارة الذاتية الأربعاء تسجيل 34 إصابة جديدة بفيروس كورونا، في أعلى حصيلة يومية يتم تسجيلها في مناطق شمال شرقي سوريا وذلك تزامناً مع دخول مدينة الحسكة وريفها اليوم السادس من انقطاع مياه الشرب.

ونقلت صفحة الإدارة الذاتية على موقع «فيسبوك» عن “جوان مصطفى” الرئيس المشترك لهيئة الصحة تأكيده «تسجيل 34 إصابة جديدة بكورونا، منها 13 حالة في مدينة الحسكة و11 في القامشلي و5 حالات في ديرك، بالإضافة إلى 4 حالات في عامودا وحالة واحدة في كركي لكي-(معبدة)».

وارتفعت حصيلة الإصابات في مناطق سيطرة الإدارة إلى 253 حالة منها 15 حالة وفاة فيما ارتفعت حصيلة حالات الشفاء إلى 36 حالة.

وتأتي مدينة الحسكة في مقدمة مناطق شمال شرقي سوريا التي سجلت إصابات بفيروس كورونا، فيما تستمر القوات التركية في قطع مياه الشرب عن المدينة وريفها بعد إيقافها تشغيل محطة مياه علوك بريف مدينة رأس العين-(سري كانيه).

وقال “سليمان قاسم” من حي الصالحية في الحسكة إن «معظم السكان بات همم الأول هو تأمين احتياجاتهم من مياه الشرب وسط ارتفاع درجات الحرارة، وهو ما يجعل من الالتزام بإجراءات الحظر أو التدابير الاحترازية أمرا ثانويا».

وأضاف أن «غالبية الأحياء كانت تعاني من شح المياه وتعتمد على الصهاريج في تأمين احتياجاتها كما أن بعضها كانت مقطوعة من المياه عدة أسابيع حتى قبل قيام القوات التركية بقطع المياه عن مدينة الحسكة وريفها».

وينتقد كثير من سكان الحسكة الإدارة الذاتية على خلفية تأخرها في تنفيذ وعودها بتأمين بديل عن محطة علوك التي تسيطر عليها القوات التركية.

وكان “خالد حمي”، إداري في مديرية المياه ببلدة #تل_تمر قد صرح في وقت سابق لـ(الحل نت)، إن «القوات التركية أوقفت تشغيل المحطة بعد أن كان تشغيلها يقتصر على العمل بمضخة مياه واحدة من أصل ثمانية».

وأضاف أن «المياه التي كانت تضخ، لم تكن تصل بلدة تل تمر(40 كلم شمال غربي الحسكة)، وهو ما دفع #الإدارة_الذاتية إلى قطع الكهرباء عن المحطة».


التعليقات