بغداد 30°C
دمشق 23°C
الأحد 20 سبتمبر 2020
التنقيب عن النفط في العراق ـ إنترنت

شركات أميركية تفاوض العراق للتنقيب عن النفط


أفادت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، بأن شركات أميركية تفاوض #العراق للتنقيب عن #النفط، من بينها شركة “شيفرون” وجنرال إلكتريك وهانيويل.

ووفقاً لتقرير الصحيفة، فإن شركة Chevron Corp تقوم حالياً بإجراء محادثات للاستثمار في حقل نفط كبير في العراق.

وتخطط “شيفرون” وفق التقرير مع #الحكومة_العراقية مبدئياً لتوقيع مذكرة تفاهم لتطوير أحد حقول النفط العراقية الكبيرة في جنوب البلاد.

ومن المفترض أن يجتمع رئيس الوزراء العراقي #مصطفى_الكاظمي مع الرئيس الأميركي #دونالد_ترامب، يوم غد الخميس، في #واشنطن، وأن يتم الإعلان عن الاتفاق الأولي، في حالة إتمامه.

كما «يعتزم المسؤولون الأميركيون والعراقيون أيضاً، على هامش الزيارة، الكشف عن التقدم نحو إنهاء صفقات الغاز الطبيعي وتكنولوجيا الطاقة مع شركة Honeywell وGeneral Electric وStellar Energy»، وفقاً للتقرير.

تركز مناقشات “شيفرون” على تنفيذ أعمال التنقيب في حقل #الناصرية، الذي يقدر بحوالي 4.4 مليار برميل من النفط الخام.

وترى أن «هذا الاستثمار خطوة جريئة من “شيفرون” في وقت تشهد صناعة النفط والغاز العالمية انكماشاً عميقاً بعد أن أدت جائحة فيروس “#كورونا” إلى انخفاض كبير في الطلب على الهيدروكربونات، فضلاً عن إعلان أكبر الشركات في القطاع عن تسريح العمال وخفض ميزانيات رأس المال بمليارات الدولارات».

وتقول شركة “شيفرون”، في وقت سابق، إنها «ستخفض إنفاقها بمقدار 4 مليارات دولار أو /20/ بالمائة، وأنها تخطط لتسريح ما يصل إلى /15/ بالمائة من موظفيها».

ومن المفترض أن يلتقي الكاظمي بترمب، الخميس، لمناقشة الوباء ومكافحة الإرهاب وقضايا أخرى، بما في ذلك التعاون في مجال الطاقة، وفق ما صرح البيت الأبيض.

وأشارت صحيفة “وول ستريت جورنال”، إلى أن «حكومة الكاظمي تخطط أيضاً لتوقيع اتفاقيات مؤقتة مع الشركات الأميركية التي ستساعد قطاع الطاقة في بلاده، حيث يتم إهدار ملياري دولار من الغاز الطبيعي بدلاً من إعادة توجيهه إلى محطات الكهرباء».


التعليقات