بغداد 27°C
دمشق 35°C
الخميس 1 أكتوبر 2020
شوارع سوريا في ظل انتشار فيروس كورونا ـ إنترنت

“كورونا” يهدد القطاع الصحي في سوريا وعشرات الوفيات من الأطباء بالفيروس المستجد


كشف تقريرٌ صادرٌ عن مكتب #الأمم_المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في سوريا، عن حجم الإصابات بفيروس #كورونا، ضمن العاملين في القطاع الصحي، والتي بلغت حتى الآن 69 حالة، 61 منها في #دمشق وريفها حسب بيانات #وزارة_الصحة السورية.

وحذر التقرير من المخاطر الناجمة عن تعرض المزيد من الأطباء والعاملين بالقطاع الصحي للعدوى بالفيروس المستجد، مشيراً إلى افتقار تلك المرافق والمستشفيات لوسائل الحماية والوقاية الشخصية ومستلزمات العلاج.

وأكد التقرير أن كل من العاصمة دمشق وريفها وحلب، تعتبر من المناطق المكتظة بالسكان، ما يجعل تهديد انتشار الفيروس فيها مضاعفاً.

وركز المكتب التابع للمنظمة العالمية، في تقريرة إلى فقر الإمكانيات المخبرية لإجراء اختبارات (مسحات) الكشف عن الإصابات بالفيروس المستجد.

وأشار التقرير إلى أن وزارة الصحة قد بدأت منذ منتصف الشهر الجاري بتنفيذ خطة لإجراء نحو 21 ألف اختبار، وهي أيضاً تعتبر غير كافية ولا تلبي احتياجات التصدي للجائحة.

في السياق” وثقت #نقابة_أطباء_سوريا حتى يوم أمس الأول، عبر صفحتها في “فيس بوك”، وفاة 61 طبيباً فارقوا الحياة نتيجة الإصابة بالفيروس المستجد.


التعليقات