بغداد 29°C
دمشق 23°C
الخميس 24 سبتمبر 2020
القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية "مظلوم عبدي"- عدسة الحل نت

مظلوم عبدي: مرحلة جديدة في شمال شرقي سوريا ومساعٍ لحلٍ سياسي يرضي السوريين


قال القائد العام لقوات #سوريا_الديمقراطية “مظلوم عبدي”، الأربعاء: إن «مناطق شمال شرقي #سوريا مقبلة على مرحلة جديدة سعياً للوصول إلى حل سياسي، متهما #الحكومة_السورية بـ (إثارة الفتنة) في ريف #ديرالزور الشرقي».

ونشر المركز الإعلامي لقوات “سوريا الديمقراطية”، خبراً عن زيارة قائد #قسد لريف دير الزور ، ولقائه بفعاليات اجتماعية ومدنية من المنطقة.

ونقل المركز عن “عبدي” قوله: إن «مناطق شمال شرقي سوريا مقبلة على مرحلة جديدة سعياً للوصول إلى حل سياسي، يتوافق مع تطلعات السوريين وفق القرار الدولي ٢٢٥٤».

وتذهب التحليلات إلى أن الحوار الكردي- الكردي سيعقبه مرحلة ثانية، تهدف للالتقاء بين الكرد السوريين وبقية مكونات المنطقة، ومن ثم وفي مرحلة ثالثة تفضي إلى لقاء بين مكونات المنطقة مع المعارضة السورية.

وأضاف “عبدي”: أن «قسد مصممة على العمل لمكافحة خلايا تنظيم “داعش” والرد على كل محاولات النظام السوري لإثارة الفتنة».

وتأتي زيارة قائد “قوات سوريا الديمقراطية” إلى ريف ديرالزور، بعد وقت من خروج احتجاجات مطالبة بالتحقيق في اغتيال أحد شيوخ عشائر العكيدات، وتصاعد الهجمات ضد مواقع “قسد”.

واعتبر القائد العام لـ”قسد” أن الاغتيال الذي جرى في ريف دير الزور «يستهدف زعزعة الاستقرار وإحداث فتنة دموية بين مكونات المنطقة».

وأوضح المركز، أن “عبدي” التقى بمسؤولين وقيادات من المجلسين العسكري والمدني في دير الزور وناقش معهم الأحداث الأمنية الأخيرة.

ودعا “عبدي” #التحالف_الدولي «لتحمل مسؤولياته في دعم المنطقة والضغط على الأطراف لإيجاد حلول سياسية تلائم تطلعات كل المكونات السورية».


التعليقات