بغداد 31°C
دمشق 24°C
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
صورة من بلدة الشحيل بريف دير الزور ـ إنترنت

بحجة فرض (الزكاة).. خلايا “داعش” تستمر بمحاولات ترهيب ونهب أهالي دير الزور


ديرالزور (الحل نت)- ألقت مجموعة ملثمة تابعة لـ تنظيم “داعش”، مساء أمس، قنبلة يدوية على منزل مدني في بلدة #الشحيل بريف #دير_الزور الشرقي

قال مراسل (الحل نت) إنَّ «مجموعة تابعة للتنظيم ألقت قنبلة يدوية لم تنفجر، على منزل المدني “علوان الصالح”، في أطراف بلدة #الشحيل، لرفضه دفع “الزكاة” لهم، وهي المرة الثانية على التوالي خلال الشهر الجاري الذي يتعرض فيها “الصالح” لمحاولة القتل من قِبل خلايا التنظيم».

وأوضح المراسل أن «الاستهداف جاء للضغط على “الصالح” للخضوع لمطالبهم، المتمثلة بدفع مبلغ مالي وقدره 500 ألف ليرة سورية، حيث سبق أن حدث اشتباك بينه والمهاجمين دون أن يسفر عن وقوع أي إصابات»

في سياق متصل، أُصيب رجلٌ مدني وطفله بإطلاق نار نفذه مجهولون يستقلون دراجة نارية، في مدينة #البصيرة، يعتقد أنهم من خلايا التنظيم.

واستهدف مجهولون بسلاح رشاش المدعو “علي عايد الصايل، وهو أحد عناصر “قوات سوريا الديمقراطية” #قسد، ما أدى لمصرعه على الفور.

وفي تاريخ 4 شباط/ فبراير 2020، هدد تنظيم “داعش”، أصحاب المحال التجارية وتُجار الأغنام في الريف الشمالي الشرقي بديرالزور، وطالبهم بدفع أموال (زكاة) وإلا سيقوم باستهدافهم واستهداف أماكن عملهم وتفجيرها.


التعليقات