بغداد 35°C
دمشق 26°C
الجمعة 18 سبتمبر 2020
زيارة الوفد السعودي إلى بغداد ـ إنترنت

التفاصيل الكاملة لزيارة وزير الخارجية السعودي إلى بغداد


وكالات

أعلنت #وزارة_الخارجية العراقية، اليوم الجمعة، تفاصيل جولة وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان في العاصمة العراقية #بغداد.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في إفادة صحفية إن «الوزير السعودي التقى نظيره فؤاد حسين، وبحث الجانبان العديد من الموضوعات في مقدمتها العلاقات الثنائية وتميزها على كافة الصعد، وتفعيل مذكرات التفاهم التي أبرمت خلال الحكومات السابقة والدفع بمضمونها وعجلة تحقيقها بما ينسجم ومصالح الشعبين الشقيقين الجارين».

و«تمَّ بحث تعميق العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين على كافة الجوانب ومنها ما يتصل بالجوانب الزراعية والبتروكيماويات، وتزويد #العراق بالطاقة حيث بحث الجانبان ربط الطاقة مع دول مجلس التعاون الخليجي والدفع بعجلة هذا الملف ليكون واقعياً لما فيه خدمة العراق».

وأكد الجانبان بحسب الصحاف على «أهمية تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، وتكريس دور العراق ودعمه على كافة الصعد».

مشيراً إلى أن «الجانبين ناقشا مخرجات زيارة رئيس الوزراء العراقي #مصطفى_الكاظمي إلى #واشنطن، ومخرجات اجتماع القمة الثلاثية التي عقدت في المملكة الأردنية الهاشمية بالاشتراك مع #مصر».

وكان الكاظمي، قد أكد أمس الخميس، أن منطقة الشرق الأوسط بحاجة إلى «رؤية جديدة»، مبيناً أن «التنمية الاقتصادية والاجتماعية يجب أن تكون في أولوية العلاقات بين الدول العربية، مع احترام سيادة كل دولة وضمان عدم التدخل في شؤونها الداخلية».

وقال الكاظمي: «علينا الوقوف الانقسامات الطائفية والعرقية التي انتشرت في المنطقة، وأن دول الخليج تمثل عمقنا الاستراتيجي ونسعى لتطوير علاقاتنا إلى أفضل مستوى ممكن لأن ذلك يخدم الاستقرار في المنطقة ويضع حدا للانقسامات والطائفية التي مزقتنا في الحروب».

أما وزير الخارجية السعودي، فقد أكّد بدوره أن «بلاده تنظر باهتمام إلى العلاقات مع العراق، وتتطلع لتعزيز وتوطيد التعاون المشترك، وتفعيل الاتفاقيات المبرمة، بما يحقق المصالح المشتركة».

وأضاف، أن «المملكة تنظر بعين الحرص والاهتمام إلى علاقاتها مع العراق، كما تتطلع إلى زيارة مرتقبة لرئيس الوزراء “مصطفى الكاظمي” إليها قريباً».

قائلاً في تغريدة له عبر منصّته في #تويتر: «سعدت اليوم بزيارة العراق، هذا البلد الذي تجمعنا به روابط عميقة أخذت من التاريخ رسوخاً ومن المستقبل طموحاً».

وكان من المفترض، أن تكون أول زيارة خارجية لـ “الكاظمي” إلى السعودية، لكنها تأجّلت بعد تعرض الملك السعودي لوعكة صحية وقتها، ومن المقرّر أن يزورها قريباً، حسب تأكيدات البلدين.


التعليقات