بغداد 28°C
دمشق 19°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
القوات العراقية في بغداد ـ إنترنت

العراق.. تحذيرٌ رسمي للشركات الأمنية الأجنبية من الاستهداف


وكالات

تداولت وسائل إعلام عراقية وعربية، اليوم الثلاثاء، وثيقة صادرة عن #وزارة_الداخلية العراقية تفيد بوجود معلومات استخبارية حول مخطط لاستهداف الشركات الأمنية العاملة في البلاد.

ووفقاً للوثيقة الموجهة إلى الشركات الأمنية العراقية والأجنبية كافة، والتي حملت توقيع مدير مديرية شؤون الشركات الأمنية الخاصة العميد الحقوقي فارس ناظم، فإن «معلومات استخبارية وردت عن استهداف الشركات الأمنية والدعم اللوجستي المتعاقدة مع الجانب الأميركي والمعلومات تتضمن مواقع الشركات وعنوانها والجنسيات العاملة فيها مع طبيعة عملها».

ودعت الوزارة بحسب الوثيقة إلى «أخذ الحيطة والحذر من استهداف مقار تلك الشركات أو العاملين فيها».

وحتى أمس الأول، استُهدف #مطار_بغداد الدولي، غربي العاصمة العراقية #بغداد بـ /3/ صواريخ نوع #كاتيوشا، وفق وسائل إعلام محلية عراقية.

وقالت خلية #الإعلام_الأمني، أن «أحد الصواريخ سقط على مرآب للعجلات في المطار المدني ما أدى الى تضرر /4/ عجلات مدنية للمواطنين».

وأضافت الخلية في بيان مقتضب، أن «الصواريخ انطلقت من منطقة #الزيتون في قضاء #أبو_غريب غربي العاصمة بغداد نحو المطار»، دون أن تذكر تفاصيل إضافية.

وفي (21 أغسطس/ آب) المنصرم، انفجرَت عبوة ناسفة على عجلة تابعة لإحدى الشركات المتعاقدة مع قوات #التحالف_الدولي في العاصمة العراقية بغداد.

وفي (16 أغسطس)، أفادت وكالة الأنباء العراقية الرسمية، بأن صاروخي “كاتيوشا” سقطا في #قاعدة_التاجي  شمالي بغداد، والتي تستضيف قوات “التحالف” الذي تقوده #واشنطن.

وسقطَت ثلاثة صواريخ “كاتيوشا” على #قاعدة_بلد الجوية في #صلاح_الدين، في /13/ التي يوجد بها قوات أميركية، وقوات من “التحالف الدولي”.

وبين حين وآخر، تستهدف الميليشيات العراقية الوجود الأميركي في العراق من سفارة، وقواعد عسكرية، وشركات أمنية، بالإضافة إلى استهداف “التحالف الدولي”، دون وضع حد لها.


التعليقات