بغداد 27°C
دمشق 19°C
الجمعة 23 أكتوبر 2020
فيضانات السودان ـ إنترنت

مصرع /100/ مواطن وتشرّد الآلاف وخسائر مادية فادحة.. قصة فيضانات السودان


وكالات

يشهد #السودان فيضانات شديدة ضربت غالبية مناطق البلاد، في حادثة طبيعية بالغة القسوة، ولا سيما أنها أدت إلى مصرع أكثر من /100/ مواطن وتشريد أكثر من نصف مليون آخرين، ناهيك عن الخسائر المادية الكبيرة.

وبحسب وسائل إعلام عربية، فقد بلغت الخسائر السودانية منذ بدء موجة الفيضانات خلال الأيام الثلاث الماضية، أكثر من /750/ مليون دولار أميركي.

وأفادت تقارير، أن الفساد المالي والاخفاق الإداري في السودان، عوامل أدت إلى تعاظم الأزمة، ومنع السيطرة عليها منذ البداية.

حتى أن منظمة الشفافية الدولية، صنفت السودان، عام 2019، في المراكز الأربع الأولى كأكثر بلدان العالم فساداً، الذي أفقد البلاد موارد مباشرة قدرها خبراء ومراقبون في تحقيق أجرته “سكاي نيوز عربية” بنحو 750 مليار دولار وغير المباشرة بأكثر من 250 مليار ليصل الحجم الكلي للفساد إلى أكثر من تريليون دولار.

وأكدت مديرية الدفاع المدني السوداني، في أحدث بياناتها، أن عدد المنازل التي انهارت كلياً زاد إلى 26386 منزلاً في كل الولايات، مع انهيار 40617 منزلاً جزئياً.

مشيرة إلى أن من بين الولايات المتأثرة حديثا ولاية كسلا، فيما دُمر 311 منزلاً بولاية الخرطوم، وتأثرت ولاية البحر الأحمر بانهيار 850 منزلاً، وفي ولاية نهر النيل تحاصر المدينة الملكية بمنطقة البجراوية، وهي واحدة من أبرز المعالم الأثرية في السودان.

إلى ذلك، أعلنت لجنة الفيضانات بوزارة الري والموارد المائية أن منسوب النيل في الخرطوم، سجل أخيراً 17.65 مترا، متجاوزاً أعلى قمة مسجلة بـ39 سنتيمتراً، فيما توقعت اللجنة استمرار انخفاض المناسيب خلال بحدود 3 سنتيمترات خلال الساعات القادمة.

كما أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، تضامن الجامعة الكامل مع السودان، ومساندته في جهود مواجهة تداعيات السيول والفيضانات التي اجتاحت عدداً من مناطق البلاد، وسبّبت وفاة عشرات المواطنين، وتضرر أكثر من نصف مليون شخص، وانهيار كلي أو جزئي لأكثر من 100 ألف منزل.


التعليقات