بغداد 28°C
دمشق 19°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
رئيس الحكومة العراقية "مصطفى الكاظمي" - إنترنت

بعد ضجَّة القوائم المُسرّبَة.. “الكاظمي” يوجّه بإلغاء تصنيف «الانتماء المذهبي» بالمؤسّسات العراقية


أثارت قوائم تحتوي على أسماء المقبولين بـ  #الكلية_العسكرية في #العراق الجدل، بعد تسريبها في منصات #التواصل_الاجتماعي، بخاصة منصّة #فيسبوك.

القوائم التي من المفترض أنها «سريّة للغاية»، لم تعد سراً البتة بعد انتشارها بنطاق واسع في منصّات التواصل، ما أدّت إلى سخط واسع؛ لأنها تُظهر تقسيم المقبولين وفق المذهب.

إذ بيّنت القوائم وجود حقل يحتوي خانة المذهَب، وتوضّح أن أسماء المقبولين تم توزيعها بين “السُنَّة والشيعَة”، ما تسبّب بهذه الضجّة الكبيرة في انتقاد الحكومة بعدم اعتمادها للهوية الوطنية.

بغض النظر عن الكفاءة، المذهب اولا؛ لبناء دولة حديثة وقوية ومتقدمة.#سري_للغاية

Gepostet von ‎جمانة ممتاز – Jumana Mumtaz‎ am Mittwoch, 9. September 2020

إثر ذلك، تحرّك رئيس الوزراء العراقي #مصطفى_الكاظمي بسرعة، وقال إنه «اطلع على القوائم التفصيلية الحاوية على أسماء المعلن قبولهم في الكلية العسكرية».

إذ «وجَّهَ “الكاظمي” بإلغاء التصنيف المتبع  للطلبة المقبولين وفقاً لانتمائهم المذهبي، وأن يلغى هذا التصنيف أينما ورد في كل مؤسسات الدولة العراقية»، حسب بيان لمكتبه الإعلامي.

«كما وجّه باعتماد التوزيع الجغرافي حصراً في المعلومات المسجلة عن موظفي الدولة، (…) وأن تبتعد أجهزة الدولة والأجهزة الأمنية خصوصاً عن كل ما من شأنه إثارة الفُرقة».

مُشدّداً على الابتعاد عن «زرع أسباب التباعد بين أبناء الوطن الواحد والدم الواحد، فالدماء التي سالت لأجل التراب العراقي، كانت كلها بلون الشهادة والبطولة، و لم تسأل عن تصنيفها».

ومنذ أن حكم البلاد، الرئيس العراقي الأسبق #صدام_حسين، يتم توزيع التوظيف والتعيين بمؤسسات الدولة وفق الانتماء المذهبي، واستمر هذا الحال حتى بعد تغييره قبل /17/ سنة.


التعليقات