بغداد 32°C
دمشق 27°C
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
الراحل "ناظم شاكر" - فيسبوك

بسبب “كورونا”.. المَوت يُغيّب الكروي العراقي “ناظم شاكر”


يبدو أن فيروس #كورونا التاجي، لا يكل عن أخذ أرواح نجوم الكرة العراقية، الذين رسَخوا في أذهان الجمهور العراقي، وآخرهم، المدرّب #ناظم_شاكر، اليوم الجمعة.

غيّب الموت جراء الوباء اللاعب السابق في صفوف المنتخب العراقي منذ السبعينيات، وحتى أواخر الثمانينيات من القرن المنصرم، بعد معاناة ناهزت الشهر من إصابته بـ “كوفيد – 19”.

“شاكر”، الذي شارك في نهائيات كأس العالم عام 1986 مع المنتخب العراقي، وهي المرة الوحيدة التي وصل بها #العراق للنهائيات، تفاقمت أزمته الصحية منذ أسبوعين وهو في المستشفى.

وداعا #ناظم_شاكر

Gepostet von Abdulrahman Alghazaly am Freitag, 11. September 2020

كان مساعده في التدريب، “فاروق عبد جاسم”، أكّد، أن “ناظم شاكر”، «نازع الموت، لكنه عاد لوعيه بأعجوبة بعد منتصف الليلة الماضية، عبر الجهود التي بذلها الأطباء لإنقاذه».

“شاكر”، من تولّد #بغداد عام 1958، بدأ مسيرته مع كرة القدم مطلع السبعينيات، واعتزل اللعبة عام 1989، واتجه بعد /3/ سنوات، إذ بدأ عالم التدريب منذ 1992، واستمر حتى رحيله.

قبل “شاكر”، توفي النجم الكروي #أحمد_راضي في (21 يونيو) المنصرم، جراء إصابته بالفيروس، وقبل “راضي” بأسبوع، غيّب الفيروس المدرب الكروي واللاعب السابق #علي_هادي.


التعليقات