بغداد 20°C
دمشق 17°C
الجمعة 30 أكتوبر 2020
صورة نشرتها "أكسوي" تشير للشركات العربية في اسطنبول ـ إنترنت

معارضِة تركيّة تُجدد خطابها المعادي لوجود اللاجئين «لن نسلّم “الفاتح” للسوريين»


تركيا (الحل نت)ـ عادت المعارضة التركية وإحدى أبرز أعضاء حزب “الجيد” التركي (IYI Parti)، إيلاي أكسوي، لنشر خطابات تهاجم فيهم اللاجئين السوريين في #تركيا.

وخلال اليومين الماضين، استمرت  “أكسوي” بنشر سلسلة من التغريدات زعمت فيها  أن «السوريين استولوا على الأنشطة الاقتصادية في بعض الولايات التركية».

ونشرت “أكسوي”، صوراً تعود لولايات #قيصري و #مرسين و #إسطنبول، تظهر فيها بعض الأنشطة التجارية التي تحوي لافتاتها أسماء شركات باللغة العربية وتقارنها بين عامي 2014 و2020.

وكان قد عرف عن “أكسوي” انتمائها لأكثر الأحزاب التركية الرافضة لتواجد السوريين في البلاد، واستخدمت خطابها المعادي للسوريين خلال حملتها في الانتخابات البلدية السابقة، حين حملت إحدى اللافتات الدعائية عبارة «لن نسلّم الفاتح للسوريين».

ورغم تأييد البعض لخطابات (الكراهية) التي تنشرها “أكسوي” باستمرار، رد أحد المتابعين الأتراك عليها بالقول: «يوجد شارع كامل للأتراك في ألمانيا أيضاً، لكل إنسان الحق في العيش، التنوع ليس مشكلة، والعنصرية هي أكبر مشكلة.. يكفي!».

وتسببت حملات خطاب (الكراهية) التي يروج لها سياسيون ومعارضون أتراك ضد اللاجئين، بإلحاق الأذى بالعديد من السوريين، حيث حصلت مئات الجرائم بدافع (العنصرية) في أماكن انتشارهم في البلاد.


التعليقات