بغداد 28°C
دمشق 19°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
الشرطة العسكريّة الروسيّة

«الشرطة الروسية» تقتل عناصر من «الدفاع الوطني» في ديرالزور.. والسبب؟


قتل عنصران من ميليشيا #الدفاع_الوطني وجرح آخرون الأحد، برصاص #الشرطة_العسكرية_الروسية في مدينة #دير_الزور شرقي #سوريا.

وقال مراسل (الحل نت) إن «حاجزاً للشرطة العسكرية الروسية يقع عند مدخل قرية #الجفرة المحاذية للمطار العسكري، أطلق النار على سيارة نوع “بيك آب” يستقلها عناصر من “الدفاع الوطني”، لعدم توقفهم على الحاجز».

وأضاف المراسل أن «إطلاق النار أسفر عن مقتل عنصرين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح خطيرة ، تم إسعافهم إلى المشفى العسكري بداخل المدينة لتلقي العلاج».

وأشار المراسل إلى أن «حالة توتر شديد تسود القرية على خلفية مقتل عدد من أبنائها، فيما عززت القوات الروسية تواجدها على مدخل القرية تحسباً لأي ردة فعل محتملة قد يتعرضون لها من قبل ذوي القتلى».

و سبق أن قامت الشرطة العسكرية الروسية في 11 يوليو/حزيران بإطلاق نار على سيارة للمخابرات الجوية في مدخل مدينة #الميادين، لعدم توقفها على حاجزهم أيضاً، ما أسفر عن مقتل عنصر واعتقال آخر فيما تمكن العنصر الثالث من الفرار بعد محاولة الروس اعتقاله.

الجدير بالذكر أن الشرطة العسكرية الروسية تنتشر في مركز مدينة ديرالزور وبعض القرى والنواحي المحيطة بها، وتسيطر على كافة المعابر النهرية الواصلة مع مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (#قسد) شمال شرق النهر.

 


التعليقات