بغداد 19°C
دمشق 22°C
الإثنين 26 أكتوبر 2020
من بلدة "شيلادزي" بعد الضربات الجوية التركية شمال محافظة دهوك - إنترنت

قصف تُركي في دهوك.. ومئات الأتراك ينتشرون في “قاعدة بعشيقة” بالموصل


في تجديد لانتهاكاتها المستمرة للأراضي العراقية، قصفَت طائرات تركية، قرية #رويسي التابعة إدارياً لقضاء #زاخو بمحافظة #دهوك، في #إقليم_كردستان العراق.

وقالت مواقع إخبارية عراقية، إن «القرية الخاضعة لناحية #باطوفا، تعرضت قبل ذلك للقصف خلال اليومين الماضيين، ما أدّى لحرق العديد من مزارع الفلاحين في القرية».

ومنذ يونيو المنصرم، تقصف #تركيا، “إقليم كردستان” بذريعة استهداف #حزب_العمال الكردستاني، ومنذ ذلك قتل عشرات المدنيين، وأخليت عدة قرى يسكنها أكراد العراق في دهوك و #السليمانية.

في السياق، قال مسؤول إعلام #الاتحاد_الوطني الكردستاني في #نينوى، “غياث سورجي” في تصريح له، إن «نحو (600 – 700) مقاتل تركي يتواجد بداخل #قاعدة_بعشيقة، شرقي #الموصل، شمالي #العراق».

وأضاف، أن «احتياجات المقاتلين الأتراك، الذين كانوا يأتون بها من دهوك، بدأت تصلهم إلى القاعدة، عبر الطائرات التي تهبط على #جبل_بعشيقة، منذ بدء عمليات #أنقزة في الأراضي العراقية».

ويتواجد الجنود الأتراك، منذ سنوات في “قاعدة بعشيقة” بمحافظة نينوى العراقية، بشكل غير شرعي، رغم المطالبات المتكرّرة لهم من #الحكومة_العراقية بالانسحاب، دون فائدة تُذكر.


التعليقات