بغداد 23°C
دمشق 17°C
الخميس 22 أكتوبر 2020
"ميرال أكشينار" زعيمة حزب «الجيد» التركي المعارض "IYI"- إنترنت

“المرأة الحديدية” تهاجم “أردوغان” وتتوعد مجدداً بطرد السوريين من تركيا


فتحت زعيمة حزب «الجيد» التركي المعارض “IYI”، “ميرال أكشينار”، النار على حكومة الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” وسياسته الخارجية والداخلية في البلاد.

وقالت في كلمةٍ لها، اليوم الأحد، قبل لحظات من إجراء انتخابات الحزب وإعادة انتخابها كرئيسة للحزب، «تركيا لا تدار بشكل جيد بسبب حكومة “حزب العدالة والتنمية”، في وقتٍ أظهرت السياسة الخارجية التركية عدم كفاءتها بأهم القضايا في البلاد».

وأضافت “أكشينار”، «صرفنا خمسين مليار دولار على اللاجئين السوريين الذين بلغ عددهم خمسة ملايين لاجئ، وتستمر الفاتورة بالارتفاع».

ووجهت في خطابها عدة انتقادات لـ”أردوغان”، قائلةً «هل يعجبك الوضع بالبلاد؟ ماذا ستقول لشبابنا؟ سألوا الشباب في تركيا هل تريدون العيش خارج تركيا، أجاب منهم 62% نعم، أنت اليوم تفرض عليهم سجن كبير».

واتهمت “أردوغان” بأنه «قتل العدالة»، معتبرةً أن حكومته أثبتت «عدم كفاءتها في أهم القضايا في البلاد».

وتُلقب “أكشينار” في تركيا بـ “المرأة الحديدية”، فيما تُعرف بمعارضتها لسياسة “حزب العدالة والتنمية” في التعاطي مع عدة قضايا، من بينها ملف اللاجئين السوريين.

وكانت “أكشينار” قد توعدت في حال فوزها بانتخابات الرئاسة الأخيرة بطرد السوريين وإعادة بناء العلاقات مع نظام الأسد.

ويُعرف عن المسؤولين في حزب الجيد، عدائهم للاجئين السوريين أمثال “أوميت أوزداغ”، وهو مسؤول الحزب في إسطنبول.


 


التعليقات