بغداد 21°C
دمشق 18°C
السبت 31 أكتوبر 2020
صورة متداولة عبر الإنترنت

(فيديو) محتجون في “ريف دمشق” يضرمون النار بصورة “الأسد”.. ما السبب؟


 شهدت بلدة #كناكر، بريف #دمشق الغربي، ليل أمس، احتجاجات ضد الحكومة السورية والأجزة الأمنية الحاكمة في البلاد، على خلفية اعتقال ثلاث نساء من البلدة.

وقطع المحتجون الطرقات الرئيسية المؤدية إلى البلدة بالإطارات المشتعلة، وقام بعض الشبان بكتابة عبارات على الجدران مناهضة للرئيس السوري، ورفعوا شعارات تطالب بإيقاف الاعتقال التعسفي ضد المدنيين.

وقام بعض الشبان خلال الاجتجاجات بإحراق صورة الرئيس السوري “بشار الأسد” بعد انتزاع صورة كبيرة له عن أحد جدران الدوائر الحكومية في البلدة.

وعلى خلفية ذلك، استنفرت وحدات #الجيش_السوري والدوريات الأمنية في المنطقة المحيطة بالبلدة، وعلى الحواجز المنتشرة على أطرافها لمواجهة أي تصعيد محتمل من قِبل الأهالي.

وشهدت مدن وبلدات #ريف_دمشق الغربي، في الفترات الأخيرة احتجاجات عديدة، وخرجت فيها مظاهرات تركز معظمها في بلدات #كناكر و#زاكية والقرى المحيطة بهما، على خلفية تردي الأوضاع المعيشية والخدمية.

تجدر الإشارة إلى أن قرى وبلدات “ريف دمشق الغربي التي أصبحت تخضع لسلطة #الحكومة_السورية بموجب اتفاق التسوية، تتعرض كغيرها من المناطق لحملات مداهمة واعتقالات تعسفية، فضلاً عن فرض التجنيد الإجباري على أبنائها وحرمانها من الخدمات.


التعليقات