بغداد 28°C
دمشق 19°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
السفارة الأميركية في بغداد - إنترنت

أميركا تُقرّر إغلاق سفارتها في بغداد: عقوباتٌ من الوزن الثقيل


قالت محطّة (الشرقية) المحليّة، إن الإدارة الأميركية، قرّرت فعلياً إغلاق #السفارة_الأميركية في العاصمة العراقية #بغداد، رغم عدم وجود إعلان عن ذلك.

(الشرقية)، قالت، إن مصادر عراقية، ذكرَت، بأن مسؤولين عراقيين كبار، أجروا اتصالات مُكثّفَة بـ #الخارجية_الأميركية، في محاولة لمنع إعلان القرار، ثم تجميد تطبيقه، غير أنها لم تأتِ بنتائج ملموسة.

حسب (الشرقية)، فإن مسؤولين أميركيين كبار، كشَفوا لمسؤولين عراقيين، بوجود مخطّط لاقتحام السفارة الأميركية في بغداد، وأخذ رهائن من العاملين فيها، وهو ما تطلّب تحرك #واشنطن لاتخاذ قرار بمنع احتمال وقوع المخطّط.

مصادر : الإدارة الأميركية قررت فعلياً غلق سفارتها في بغداد وعقوبات من الوزن الثقيل ستأتي بعد إغلاقها#الحصاد#الشرقية_نيوز

Gepostet von ‎AlSharqiya تلفزيون الشرقية‎ am Sonntag, 27. September 2020

وأضافت المحطّة، نقلاً عن المصادر قولها، إن إغلاق السفارة ليس نهاية الإجراءات الأميركية، بل ستعقبها عقوبات من الوزن الثقيل في حال تطبيق القرار، بالإضافة إلى إجراءات ذات طابع اقتصادي وسياسي من النوع غير المسبوق بالنسبة للعراق.

وكان رئيس الحكومة #مصطفى_الكاظمي، ورئيس الجمهورية #برهم_صالح نقلا رسالة من وزير الخارجية الأميركي #مايك_بومبيو للقوى الشيعية، تُهَدّد برد حازم، وربما غلق السفارة الأميركية ببغداد احتجاجاً على استمرار هجمات #الكاتيوشا تجاهها.

وتستهدف الميليشيات المقرّبَة من #طهران بشكل شبه يومي الوجود الأميركي في العراق، بخاصة السفارة الأميركية في #المنطقة_الخضراء، والأرتال والقواعد العسكرية، والشركات الأمنية.


التعليقات