بغداد 28°C
دمشق 19°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
اللاجئة السورية "سعاد الشلح"- إنترنت

لاجئة سوريّة تصف أسعد لحظات حياتها بعد ثناءٍ أمام البرلمان الأوروبي


أعربت اللاجئة السورية “سعاد الشلح” عن أسعد اللحظات التي مرت بحياتها، متفاجئةَ بثناءٍ أمام “البرلمان الأوروبي”، وذلك نتيجة تفوقها وحصولها على منحة لدراسة الطب في #أيرلندا.

وقالت “الشلح”(18 عاماً)، «كنت متفاجئة وفخورة جداً، وأنه لشعور رائع جداً أن تذكرني السيدة الأقوى في المفوضية الأوروبية»، بحسب (العربية نت).

وأشارت “الشلح” إلى أن أسعد اللحظات في حياتها، عندما علمت بالمنحة من الكلية الملكية للجراحين في أيرلندا، حيث تواصلت مع أهلها على الفور للحاق بها.

واختارت اللاجئة السورية “سعاد الشلح” مهنة الطب وسعت لتحقيق حلمها جاهدةً، بهدف مساعدة الآخرين وعلاجهم.

وكانت قد ذكرت رئيسة المفوضية الأوروبية “أورسولا فون دير لاين” مثالاً يحتذى به عن الشابة السورية “سعاد” خلال خطابٍ لها أمام البرلمان الأوروبي، على أنها من الأشخاص الذين يتمتعون بالأحقية للبقاء في البلاد.

وأوضحت رئيسة المفوضية، أن أمثال “سعاد” «مُرحباً بهم ولديهم مستقبل يبنونه ومهارات وطاقة وموهبة».

وفي وقتٍ سابق، كانت قد كرمت وزيرة الأسرة الألمانية “فرانسيسكا غيفاي” 4 طلاب سوريين في ألمانيا، وأثنت على جهودهم المبذولة، لحصولهم على علامات شبه تامة في امتحانات الثانوية العامة لعام 2020.

وأشارت حينها مديرة مدرسة “كارلين كوليك”(المدرسة التي كان الطلاب الـ4 يدرسون فيها)، أن «الطلاب تعلموا اللغة الأكاديمية، وتفقوا في دراستهم الثانوية، رغم أنهم يقيمون في ألمانيا منذ 5 سنوات، وجميعنا نعلم أن اللغة الألمانية صعبة جداً، وأنا فخورة بطلابي المتفوقين».

وبحسب إحصائيات “مفوضية اللاجئين” التابعة لـ”الأمم المتحدة”، فإن عدد اللاجئين السوريين تجاوز الـ 5.5 مليون لاجئ، منذ اندلاع الأزمة في سوريا منتصف آذار/مارس 2011، فضلاً عن نزوح الملايين من السوريين داخل البلاد.


 


التعليقات