بغداد 27°C
دمشق 19°C
الخميس 22 أكتوبر 2020
الطيران التركي يقصف مناطق في إقليم كردستان العراق ـ إنترنت

الطيران التركي يقصف قرية في دهوك.. والبيشمركة تُحذّر من عودة “داعش”


وكالات

بالرغم من أن #تركيا أكدت، الشهر الماضي، أنها أنهت عملياتها في مناطق إقليم كردستان العراق، بعد الانتهاء من مصادر “التهديد” وقصف مقرات وثكنات حزب العمّال الكردستاني، إلا أن العمليات لم تنته فعلياً.

ونقلت وسائل إعلام كردية، اليوم الثلاثاء، عن مصادر أمنية من #إقليم_كردستان، بأن الطائرات التركية قصفت قرية في قضاء العمادية بمحافظة #دهوك.

وقالت المصادر، إن «الطائرات التركية قصفت “وادي التفاح” المطل على قرية “كوهرز” التابعة لناحية ديرالوك في قضاء العمادية، بمحافظة دهوك».

وكانت #وزارة_الدفاع التركية، قد أعلنت سابقاً، تحييد /320/ عنصراً من حزب “العمال الكردستاني”، منذ انطلاق عمليات “المخلب” المستمرة داخل أراضي إقليم كردستان.

وأوضحت الوزارة في بيان أن «القوات “انتهت” بنجاح من عمليات البحث والتمشيط في إطار عملية “مخلب النمر” في إقليم كردستان».

وأطلقت تركيا في 16 يونيو/ حزيران الماضي، عملية عسكرية أسمتها “مخلب النمر”، في منطقة “حفتانين” في المثلث الحدودي داخل أراضي إقليم كردستان، ضد عناصر العمال الكردستاني.

وهي العملية الثانية من نوعها، بعد عملية “مخلب النسر” والتي انطلقت فجر 15 يونيو/ حزيران الماضي.

وأدى القتال المستمر بين الجيش التركي وعناصر حزب العمال الكردستاني المتواجدين في مناطق حدودية داخل إقليم كردستان، إلى إخلاء مئات القرى وعرقلة إيصال الخدمات للمواطنين، وكذلك وقوع خسائر مادية تقدر بملايين الدولارات، وفقاً لوسائل إعلام كردية.

وفي سياق محاربة الإرهاب، حذر مسؤول محور البيشمركة في جنوب #كركوك نوري حمه علي، من عودة عمليات “#داعش” إلى المحافظة، مطالباً بعودة التنسيق بين القوات الكردية مع الجيش العراقي.

حمه علي قال لصحافيين إن «العمليات الأخيرة التي قام بها تنظيم “داعش” من خطفٍ وقتلٍ تعد مؤشراً خطيراً وقوياً على إمكانية تنفيذ التنظيم لعمليات أخرى أكبر وأخطر في عدة مناطق من #كركوك».

ولفت إلى أن قوات البيشمركة، «قدمت تقريراً كاملاً ومفصلاً عن خطورة تنظيم “داعش” في مناطق جنوب كركوك وجنوب غرب المدينة وخاصة مناطق الحويجة والرشاد وأطراف الدبس وقرى داقوق، ولا سيما أن التنظيم باشر بتوسيع نفوذه».

مشيراً إلى أن «عودة غرف التنسيق بين البيشمركة والجيش العراقي وتبادل المعلومات الأمنية يساهم بتخفيف حدة عمليات “داعش”، لمنع أي عمليات إرهابية تحدث بسبب الفراغات الأمنية كبيرة».

وشهدت محافظة كركوك خلال الأيام الماضية، سلسلة من العمليات الإرهابية، نفذها عناصر تنظيم “داعش”، في بعض مناطق المحافظة، أدت إلى استهداف مزارعين وإحراق حقولهم، إضافة إلى مقتل جنديين في الجيش العراقي.


التعليقات