بغداد 23°C
دمشق 16°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
تظاهرات العراق ـ إنترنت

استعدادات عراقية في ساحة التحرير لتجديد تظاهرات “تشرين الثانية”


أعلن اتحاد طلبة بغداد، تنظيم مسيرة طلابية تنطلق من أمام مبنى وزارة التعليم العالي، باتجاه #ساحة_التحرير وسط العاصمة بغداد، يوم غدٍ الخميس، بمناسبة ذكرى مرور عام على انطلاق تظاهرات تشرين في العراق.

وذكر الاتحاد في بيانٍ رسمي أن «التظاهرة ستبدأ بالتزامن مع سلسلة من الفعاليات التي ستبدأ بالبازار الخيري داخل نفق السعدون، إضافة إلى تنظيم مهرجان شعري ومجلس عزاء الأحرار على جسر الجمهورية، وختام الفعاليات بتشييع رمزي لضحايا التظاهرات بحضور عوائلهم».

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية مئات المنشورات والتغريدات التي تدعو إلى تجديد التظاهرات، معتبرة أن #الحكومة_العراقية فشلت في الكشف عن قتلة المتظاهرين وهو من أهم مطالب المحتجين.

ويقول المتظاهرون على مواقع التواصل إن «هدف تجديد التظاهرات، هو لترسيخ مفاهيم وسلوك ونهج الانتفاضة، والمطالبة بإقرار قانون انتخابات منصف يتلائم مع الوضع العام في البلاد».

وانطلقت التظاهرات الشعبية في الأول من تشرين الأول/أكتوبر 2019، في #بغداد ومحافظات وسط وجنوب البلاد، احتجاجاً على سوء الخدمات العامة والبطالة وتفشي الفساد، ورفض الطبقة السياسية التي يصفها المحتجون بـ”الفاسدة”.

وعلى الرغم من العنف الذي استخدمته القوات الأمنية والفصائل المسلحة، وإجراءات قطع الإنترنت وإعلان حظر التجوال في عموم البلاد، إلا أنها استمرت بأعداد قليلة التزاماً بإجراءات الحظر الصحي التي فرضتها البلاد جراء تفشي فيروس “#كورونا” بداية العام الحالي 2020.

وأسفرت التظاهرات منذ انطلاقها قبل عام عن مقتل نحو /700/ شخص وإصابة /30/ ألف جريح بينهم عدد من الأجهزة الأمنية.

وكان المتحدث باسم رئيس الوزراء العراقي أحمد ملا طلال، قد حذّر الأحد الماضي، المتظاهرين من التجاوز على القانون أو المساس بالمال العام أو المصالح العامة، مؤكداً أن «الحكومة ستطبق القانون بحق المخالفين».

وقال طلال في مؤتمر صحافي، إن «التظاهر حق دستوري مكفول للمواطنين، وأن الحكومة تتفهم حاجة المتظاهرين المطالبين بالتعيين أو أمور أخرى».


التعليقات