بغداد 28°C
دمشق 19°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
امرأة تحمل طفلاً داخل مخيم "الهول" شمال شرقي سوريا- وكالة الصحافة الفرنسية AFP

“روما” تستعيد عروس “داعش” الإيطالية من سوريا.. ماذا عن أبنائها؟


قالت السلطات الإيطالية أنها تمكنت خلال عملية نوعية نفذتها في #سوريا، من القبض على مواطنتها “أليس برينيولي” المعروفة بعروس “داعش” الإيطالية، والتي سبق أن التحقت مع زوجها بالتنظيم المتطرف خلال سيطرته على مناطق في #سوريا و #العراق.

ولم تعلن السلطات  تفاصيل تلك العملية ومكان حدوثها، مكتفية بالإشارة إلى أنها أعادت مواطنتها إلى البلاد، حيث ستجري محاكمتها و ستتولى الحكومة رعاية أبنائها.

وكانت “برينيولي” متزوجة من مواطن إيطالي من أصول مغاربية يدعى “محمد قريشي”، وسافرت إلى #سوريا عام 2015، مصطحبة معها أبناءها الثلاثة وأنجبت فيما بعد ولداً رابعاً، خلال تواجدها ضمن مناطق سيطرة “داعش”.

وأكدت #الشرطة_الإيطالية أن “القرشي” سبق أن لقي مصرعه خلال قتاله في صفوف التنظيم، في حين لعبت الزوجة دوراً في تلقين التعاليم (الجهادية) للأطفال، كما أنها متهمة بالتواصل مع منظمات متطرفة تنشط في تنفيذ العمليات الإرهابية.

كذلك، أشارت الشرطة الإيطالية إلى أنها اقتفت أثر “برينيولي” وأبناءها الأربعة لوقت طويل حتى تمكنت من العثور عليها والعودة بها إلى البلاد، حيث ستخضع للمحاكمة.

ونقلت وكالة الصحافة الإيطالية “أنسا” عن ألبرتو نوبيلي، المدعي العام  في #ميلانو ورئيس وحدة مكافحة الإرهاب، قوله:« نعتقد أنه بإمكاننا محاربة الإرهاب وإستعادة المقاتلين، وربما نجعلهم يغيرون مواقفهم كما حدث بالفعل في كثير من الحالات».


التعليقات