بغداد 23°C
دمشق 16°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
صورة من المعارك الدائرة بين أذربيجان وأرمينيا ـ إنترنت

مقتل 3 عناصر سوريين في “أذربيجان” وتركيا تستقدم المزيد منهم للقتال بإقليم “كراباخ”


ارتفع عدد القتلى من عناصر الفصائل السورية الذين أرسلوا للقتال في #أذربيجان، إلى ثلاثة مقاتلين، سقطوا خلال المواجهات في إقليم #ناغورني_كراباخ.

ورغم الانتقادات الدولية، تواصل #أنقرة عمليات شحن المقاتلين السوريين دعماً منها لحكومة #أذربيجان، حيث بلغت أعدادهم حتى الآن 850 عنصراً، في حين يتم تحضير مئات المقاتلين لاستقدامهم إلى البلد الواقع في إقليم “القوقاز”.

وقال “المرصد السوري لحقوق الإنسان”: إن تركيا «أرسلت حتى الآن 850 مقاتلاً من الفصائل السورية المدعومة منها، وذلك بعد وصول نحو 530 عنصراً  خلال اليومين الماضيين».

وأكد المرصد أن القتلى السوريين سقطوا  بعد الزج بهم في مواجهات عسكرية مباشرة ضد القوات الأرمينية، في حين كان من المفترض أن يتولوا مهام الحراسة فقط، حسب الوعود التي قطعت لهم.

في السياق، أكد مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية، قيام #تركيا بنقل المئات من المقاتلين السوريين إلى أذربيجان، حسب “سكاي نيوز”.

واعتبر المسؤول أن فرصة التوصل إلى حلٍ بين “أرمينيا” و”أذربيجان” في الوقت الحالي «شبه معدومة»، واصفاً ما يحدث هناك بـ «حرب صغيرة ذات انعكاسات كبيرة».

وكان موقع (الحل نت) قد كشف في تقرير سابق  أن حكومة “أنقرة” عملت على تجنيد نحو 1000 من عناصر الفصائل السورية بغرض القتال في “أذربيجان”.

وكشف التقرير أن عمليات التجنيد جرت في مطار #تفتناز العسكري باشراف ضباط من الجيش، ويشترط على الراغبين بالسفر إلى “أذريبيجان” أن تكون أعمارهم بين 18 و 35 سنة، مقابل رواتب شهرية تقدر بـ 1200 دولار أميركي.


التعليقات