بغداد 20°C
دمشق 23°C
الأحد 25 أكتوبر 2020
محافظ السليمانية هفال أبو بكر ـ إنترنت

محافظ السليمانية: كورونا انتشر في البيوت.. لا فائدة من حظر التجوال


وكالات

أكد محافظ السليمانية التابعة لإقليم كردستان العراق هفال أبو بكر، اليوم الأربعاء، أن فيروس “#كورونا” اجتاح بيوت المحافظة، وأن قرار إعادة فرض حظر التجوال ما عاد نافعاً.

وقال “أبو بكر” في مؤتمر صحافي، إن «قرار حظر التجوال أو العزل العام في هذه المرحلة الحالية لن تنفعنا بشيء لأن الوباء قد اجتاح البيوتات والمساكن بعد ما كان مقتصراً على الأزقة والطرقات».

وأضاف أنه «لا يوجد منزل في محافظة السليمانية لم يسجل فيه إصابة بفيروس “كورونا”، وأن هذه المرحلة تتطلب نشر الوعي بين الناس وتعزيز الخدمات الصحية».

مشيراً إلى أن «ارتفاع معدل الوفيات بالمحافظة جراء الجائحة، يعود إلى إقبال المصابين بالفيروس من باقي مناطق #إقليم_كردستان، والعراق وحتى #إيران على العلاج في #السليمانية».

وكانت #منظمة_الصحة_العالمية، قد أعلن في وقتٍ سابق، أن #العراق دخل ما يسمى بمرحلة “التفشي المجتمعي” بفيروس “كورونا” وهي المرحلة الثالثة.

وقال ممثل المنظمة في العراق أدهم اسماعيل، إن «مراحل انتشار الفيروس في العراق في الوقت الحالي، ما زالت تحت السيطرة، والدولة تبذل جهوداً لاحتواء الوباء والسيطرة عليه بحيث يكون ضمن القدرة السريرية المتاحة لدى #وزارة_الصحة العراقية».

وأضاف إسماعيل في تصريحات أن «بقاء انتشار الفيروس ضمن الحدود الحالية يجعل الدولة تسيطر عليه».

مشيراً إلى أن «عدد الأسرة المخصصة لمصابي “كورونا” في عموم محافظات البلاد يصل إلى أقل من /50/ بالمئة من عدد المصابين بالفيروس، إلا أن الزيادة المستمرة في عدد الإصابات، تشكل عاملاً مقلقاً».

وحذر من «تزايد محتمل لأعداد المصابين بالفيروس خلال الفترة المقبلة، جراء استمرار التجمعات وعدم اتباع إجراءات الوقاية والالتزام بالتعليمات الصحية، لاسيما  أن الزيارة الأربعينية ودخول فصل الشتاء قد يؤديان إلى زيادة كبيرة في عدد المصابين».

ويترقب العراق إلى جانب دول العالم طرح لقاح “آمن” لفيروس “كورونا” من أجل مواصلة تخفيف القيود التي فرضت، في وقت سابق، من أجل كبح انتشار الفيروس الذي ظهر في #الصين، أواخر 2019، ثم تحول إلى جائحة عالمية.


التعليقات