بغداد 23°C
دمشق 17°C
الخميس 22 أكتوبر 2020
العنف الأسري في العراق ـ إنترنت

البرلمان العراقي يستعد لقراءة مشروع قانون “العنف الأسري”


كشفت عضو لجنة الأسرة والمرأة والطفولة في #البرلمان_العراقي انتصار الجبوري، عن قرب موعد إدراج مشروع قانون “#العنف_الأسري” للقراءة الأولى.

وقالت الجبوري في تصريحات صحافية إن «#مجلس_النواب سيعرض مشروع قانون العنف الأسري الذي ورد من مجلس الوزراء بدلاً من المشروع الذي ورد من رئاسة الجمهورية للقراءة الأولى».

وأضافت أن «الأسبوع المقبل سيشهد إدراج القانون للقراءة الأولى مع الأخذ بكافة الملاحظات، وهناك لجان نيابية ستشترك في إدخال الفقرات الوارد إدخالها في القانون لضمان وسلامة تشريعه داخل المجلس».

من جهته، أكد عضو مفوضية حقوق الإنسان علي البياتي أن «القانون تأخر كثيراً، وخلال الأشهر الماضية شهد العراق عشرات حالات العنف المنزلي، وأدت إلى مقتل نساء وأطفال».

مبيناً لـ”الحل نت“، أن «بعض الكتل السياسية ذات المرجعيات الدينية، لا تريد تمرير قانون “العنف الأسري”، لأنها تعتبره مخالفاً للشريعة الإسلامية، ولذلك تحاول القوى البرلمانية المعتدلة أن تضغط على هذه الكتل».

وفي وقتٍ سابق، أقرَّ مجلس الوزراء العراقي مشروع قانون مكافحة #العنف_الأسري وأرسله إلى #البرلمان_العراقي.

وكانت دراسة لـ #وزارة_التخطيط، صدرَت عام 2012، قالت إن «36% من النسوة المتزوجات تعرّضن للأذى النفسي من أزواجهن، و9% للعنف الجنسي، و23% لإساءات لفظية، و6% لعنف بدَني».

وتعاني المرأة في العراق منذ عقود من العُنف الأُسَري بشتى أنواعه، وتفاقمت هذه الحالة منذ مطلع التسعينيات، حينما أطلق الرئيس الأسبق #صدام_حسين ما تعرف بـ “الحملة الإيمانية”.


التعليقات