بغداد 20°C
دمشق 17°C
الجمعة 30 أكتوبر 2020
صورة من أزمة البنزين الحاصلة في سوريا ـ إنترنت

الحكومة السورية ترفع أسعار البنزين (الحر) وأزمة المحروقات مستمرة


رفعت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أسعار مادة البنزين الحر من نوع (أوكتان 95) إلى  850 ليرة سورية للتر الواحد بدلاً من 575 ليرة.

وقالت الوزارة: «إن هذا التغيير  في السعر يقتصر على البنزين (الحر) الذي يباع في محطات الوقود ولن يشمل أسعار البنزين الذي يباع عبر البطاقة الذكية كمخصصات لأصحاب المركبات».

العمل بالتسعيرة الجديدة دخل حيز التنفيذ منذ منتصف ليل الأربعاء ـ الخميس، وطالبت الوزارة أصحاب المحطات بالإعلان عن أسعار ونوعيات المحروقات بشكل واضح ومقروء.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من تصريح أدلى به وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك “طلال البرازي”، أعلن فيه عن تأييده للاقتراح المطروح من قِبل أحد أعضاء #مجلس_الشعب السوري، حول رفع الدعم الحكومي عن أسعار البنزين واعتماد السعر غير النظامي (الحر) بشكل رسمي.

كلام “البرازي” جاء خلال جلسة خُصصت في #مجلس_الشعب للاستماع له، قدّم فيها نحو 87 نائباً آراءَهم حول أزمة المحروقات في البلاد، قال فيها: «إذا تم هذا الطرح (رفع الدعم) في الحكومة سوف أؤيده»، مبيناً أن القرار يحتاج لموافقة وإقرار مجلس الوزراء.

يذكر أن محطات الوقود في #سوريا تعاني من أزمة انقطاع مادة البنزين، بلغت حد وصول طوابير السيارات لكيلو مترات عديدة في معظم المناطق الواقعة تحت سيطرة الحكومة السورية.


التعليقات