بغداد 23°C
دمشق 17°C
الخميس 22 أكتوبر 2020

منظّمات سوريّة تطالب الأمم المتحدة بالتحرّك وإيقاف الانتهاكات في رأس العين وتل أبيض


طالبت عشرات المنظمات الحقوقية والمدنية السورية، السبت، المجتمعِ الدوليّ، بالضغطِ على تركيا لإيقاف الانتهاكات و الحفاظ على مُمتلكات المدنيين في منطقتي سري كانيه-(رأس العين) تل أبيض-(كري سبي)و توفير الحدّ الأدنى من الأمان في مناطق السيطرة التركية.

وجاء ذلك في رسالة لـ76 منظمة تنشط في شمال شرقي سوريا إلى الأمين العام للأمم المتّحدة “أنطونيو غوتيريش” والممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية “جوزيب بوريل” ومبعوث الأمم المتّحدة إلى سوريا “غير بيدرسون”.

وطالبت المنظمات بفتحِ تحقيقٍ مستقلّ لإنقاذِ المدنيين من كوارث إنسانيّة محققة بسبب الممارسات التركيّة استناداً للوقائع وكذلك إلى تقرير اللجنة الدوليّة المستقلّة المعنيّة بسوريا.

وكان تقرير التحقيق اللجنة الدوليّة المستقلّة الخاصة بسوريا اتهمت «الجيش الوطني» بارتكاب عمليات سلب ونهب لممتلكات المدنيين في مناطق سري كانيه-(رأس العين) وعفرين.

وصادف الجمعة الذكرى الأولى للهجوم التركي على منطقتي سري كانيه-(رأس العين) وتل أبيض-(كري سبي) وهو ما أدى إلى نزوح نحو عشرات الآلاف من المدنيين من المنطقة.

وناشدت المنظمات وكالات الأمم المتّحدة والاتحاد الأوربي لحثّ تركيا على الالتزام بقواعد القانون الدولي الإنساني، وتجنيب المدنيين لمخاطر عملياتها العسكريّة ووقفها.

وذكرت أن تقرير لجنة التحقيق الدولية «أكد تعرّض النساء بمدينتي سري كانيه-(رأس العين) وكري سبي-(تل أبيض)، وعلى وجِه الخصوص الكرديّات، للابتزازِ والتهديد والاغتصاب والخطف والإكراه على الزّواج من عناصر ومقاتلي الفصائِل الإسلاميّة السوريّة، مما دفع الى عزوف العوائل من عن العودةِ إلى منازلهم».


التعليقات