بغداد 22°C
دمشق 22°C
الثلاثاء 20 أكتوبر 2020
صورة من حرائق الساحل السوري

وفاة شخصين واختناق نحو 20 آخرين بسبب الحرائق المندلعة في الساحل السوري


أعلنت #وزارة_الصحة السورية عن حالتي وفاة في #اللاذفية و20 حالة اختناق بسبب الحرائق المندلعة في مناطق واسعة من الساحل السوري.

وتساهم الرياح في ازدياد الحرائق المنتشرة في بلدات “بللوران” و”أم الطيور” ورأس البسيط و”قلعة جندل” و”دباش” و”خدلو” في #الحفة.

ونقلت وكالة “سانا” الرسمية عن مدير زراعة اللاذقية، أن وعورة التضاريس حالت دون السيطرة على الحرائق، فضلاً عن الرياح الجافة التي ساهمت في ازدياد وسرعة انتشارها.

وأكد المدير أن 14 حريقاً من أصل 35 تمت السيطرة عليها، في “القرداحة” و”غلميسة” و”العزرية” و”بسنديانة” و”شريفة” و”بيت الشكوحي” و”النبعة والبدروسية” و”بسطوير” و”رويسة الحجل” و”الصخرة” في #كسب و”البراعم” و”البلاطة” و”عين الشرقية”.

بينما، تجددت الحرائق  في أحراج قرية “تفيل” بـ #الحفة بعد أن كانت قد  أُخمِدت في وقت سابق، واندلعت حرائق أيضاً  في محيط #جبلة وبلغت حد الوصول إلى المنازل.

في عضون ذلك، أعرب وزير الزراعة والإصلاح الزراعي “محمد حسان قطنا” عن استعداد الوزارة لتعويض المزارعين عن خسائر محصول الزيتون  التي تكبدوها، من خلال تزويدهم بغراس مجانية، مشيراً إلى أن الحديث عن أي تعويضات أخرى مرهون بقرارات لجنة سيتم تشكيلها من قبل محافظ اللاذقية.

وأكد الوزير في حديثه لوكالة “سانا”: أن « النسبة الأكبر من تلك الحرائق تعود أسبابها لإحراق أعشاب ونواتج تقليم الأشجار في حقول الفلاحين حيث يقوم البعض بحرقها، ويأتي الهواء عليها فتمتد نحو الحقول والأشجار الحراجية وتسبب حريقاً يضر بالناس والبيئة والبلد».

ووصلت العديد من فرق الإطفاء من دمشق وريفها إلى محافظات #حمص وطرطوس واللاذقية، بعد طلب رئيس مجلس الوزراء “حسين عرنوس” صباح اليوم من جميع الوزارات المعنية والجهات التابعة لها وفرق الإطفاء والدفاع المدني في المحافظات كافة، تقديم الدعم والمؤازرة للمساهمة في إطفاء الحرائق المندلعة في أرياف محافظات حمص وطرطوس واللاذقية، حسب ما نقلت وكالة “سانا”


التعليقات