بغداد 22°C
دمشق 22°C
الثلاثاء 20 أكتوبر 2020
الصورة من الإنترنت

القرداحة.. خسائر التبغ 1500 طن وإعفاء مديرين احترازياً!


بلغت #الخسائر الأولية جراء #الحرائق التي طالت مؤسسة #التبغ في #القرداحة بريف اللاذقية على الساحل السوري، 1500 طن من التبغ، في وقت تم إعفاء عدد من المديرين “احترازياً”، إلى حين ظهور نتائج التحقيق في أسباب تلك الحرائق وإن كانت مفتعلة.

وقال مدير فرع المنطقة الساحلية لمؤسسة التبغ “فكرت بركات” إن «#الحرائق أدت إلى انهيار مستودع التخزين في القرداحة، المؤلف من أربعة طوابق بعد تصدع جدرانه وأعمدته نتيجة الحرارة الزائدة»، بحسب وكالة (سانا).

ولفت إلى أن «الحريق انتقل إلى دائرة تخزين القرداحة، من الجهة الشرقية وانتشر بسرعة بكامل محيط موقعها».

في حين، كشف مدير عام مؤسسة التبغ محسن عبيدو، في تصريح لصحيفة (الوطن) أنه تم إعفاء مدير المنطقة الساحلية للمؤسسة، ومدير قسم تبغ الورق ورئيس دائرة تخزين القرداحة، وشعبة الحرس، والمسؤول الأمني والدفاع المدني في ريجة القرداحة.

وأوضح أن «الإجراء احترازي، ريثما تظهر نتائج التحقيق الخاص بحريق مبنى الريجة بالقرداحة»، مشيراً إلى أنه «تم الإيعاز لمن يلزم بالتحقيق في ملابسات الحريق، وكشف فيما إذا كان هناك متورطون».

وبما يخص إجمالي أضرار الحرائق، قال رئيس قسم الحراج في مديرية زراعة اللاذقية “باسم دوبا” إن «لجان حصر الأضرار تعمل حالياً، والأرقام الأولية للأضرار ستكون جاهزة يوم الخميس القادم»، مشيراً إلى أن «الضرر الأكبر أصاب أشجار الزيتون والأشجار الحراجية، والحمضيات هي الأقل تضرراً».

وكانت الحكومة السورية، أعلنت أمس الإثنين، عن فتح الباب لجمع “تبرعات” للمتضررين جراء الحرائق التي نشبت في محافظات اللاذقية وطرطوس وحمص، خلال الأيام الأخيرة.

وبلغ إجمالي عدد الحرائق، التي نشبت خلال الأيام القليلة الماضية، 95 حريقاً في اللاذقية، و49 في طرطوس، و12 في حمص، وتم إخماد كثير من الحرائق، فيما لا تزال حرائق أخرى مشتعلة في عدد من المناطق، بحسب وزارة الزراعة.


التعليقات