بغداد 21°C
دمشق 19°C
الأربعاء 28 أكتوبر 2020
الصورة من الإنترنت

تعويضات الفلاحين المتضررين من الحرائق لن تكون نقداً!


كشف اتحاد #الفلاحين التابع للسلطات السورية، أن تعويضات الفلاحين المتضررين من #الحرائق في محافظات #اللاذقية وطرطوس وحمص، لن توزع “نقداً” وإنما على شكل مخصصات عينية.

وقال رئيس الاتحاد العام للفلاحين “أحمد إبراهيم” إن «500 مليون #ليرة مخصصة لشراء احتياجات ومستلزمات الإنتاج التي يحتاجها الفلاحون، في المناطق التي طالتها الحرائق».

وسيقدم الاتحاد، معدات هندسية، ويدوية لمساعدة الفلاحين بزراعة الأراضي، وهذه المعدات بشكل مجاني للمحافظات المتضررة من الحرائق، في حين ستقدم الحكومة الأشجار، والأسمدة مجاناً، بحسب إبراهيم.

وكان وزير #الزراعة “محمد حسان قطنا”، أشار إلى أن المساحات المحروقة تقدر بنحو ١١ ألف و٥٠٠ هكتار في طرطوس واللاذقية، موزعة بواقع: ٦٠٪ حراجية، و٤٠٪ مزروعة.

ولفت الرئيس السوري “بشار الأسد” خلال زيارته لقرى طالتها الحرائق في اللاذقية، أمس الثلاثاء، إلى أن «الدولة ستقوم بحمل العبء الأكبر من دعم المتضررين مادياً»، على حد تعبيره.

يذكر أن حرائق ضخمة، طالت قبل أيام، مناطق في محافظات اللاذقية وطرطوس وحمص، وأتت على أشجار مثمرة، وغابات حراجية، وكذلك تضررت آلاف العائلات في تلك المناطق.


التعليقات