بغداد 23°C
دمشق 16°C
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
الصورة لـ"حسن رامز بارلار" رئيس حزب الشعب الجمهوري في هاتاي- إنترنت

مُعارض تركي ينسب انتشار البطالة في “هاتاي” للعمالة السوريّة


قال رئيس مقاطعة #هاتاي التركية في حزب الشعب الجمهوري “حسن رامز بارلار”، اليوم الأحد: إن «المُصدّرين في الولاية باتوا غير قادرين على المنافسة وانخفضت الصادرات خصوصاً في القطاع الزراعي».

وأضاف “بارلار” أن «الهجرة الناتجة عن الصراع الداخلي في #سوريا تسببت بإحداث بطالة كبيرة في “هاتاي”، وهي المشكلة الأهم اليوم بالولاية مع وجود 500 ألف سوري يبحثون عن عمل بأجور رخيصة، فيما باتت نسبة العاطلين عن العمل في المنطقة تزيد عن 50%».

وأشار إلى أن تدهور العلاقات مع #الحكومة_السوريّة «أثر على التجارة الحدودية والصادرات لمنطقة الشرق الأوسط بأكملها» مؤكداً أنه «عندما تغلق الحدود، لا تستطيع المركبات التركية المرور من هناك لتذهب إلى دول أخرى بالشرق الأوسط، وخصوصاً السعودية التي تُعد سوقاً كبيراً جداً».

ويعتبر “حزب الشعب الجمهوري” من أبرز الأحزاب المعارضة التي تسعى إلى عدم إبقاء اللاجئين السورييّن في #تركيا، كما ويدعو لإعادة العلاقات مع النظام السوري.

ودعا رئيس حزب الشعب الجمهوري “كمال كليتشدار أوغلو”، الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” في أواخر عام 2019، إلى إعادة العلاقات مع النظام السوري، مُعتبراً أن “أردوغان” هو السبب الرئيسي لمشكلة وجود اللاجئين السوريين في تركيا.

ويعمل العديد من اللاجئين السورييّن في مختلف الأعمال التي تنضوي ضمن قطاع الزراعة كالحصاد وغيرها مقابل أجور بخسة، وسط استغلال واضح من أرباب العمل سواء لهم أو للعمال الزراعييّن الأتراك.


 


التعليقات