بغداد 13°C
دمشق 9°C
الإثنين 23 نوفمبر 2020
الصورة لإحدى مدراس "كفرتخاريم" بريف إدلب- عدسة (الحل نت)

وقفة احتجاجية لمعلمي “إدلب” للمطالبة بحقوقهم المتأخرة منذ عام!


نظّم معلمون وأشخاص عاملون ضمن القطاع التعليمي في مدارس بلدة “كفرتخاريم”، بريف #إدلب الشمالي، الاثنين، وقفة احتجاجية تطالب الجهات المسؤولة عن المؤسسات التعليمية في المنطقة بحقوقهم المخفية منذ أكثر من عام.

وقال مراسل (الحل نت) نقلاً عن ناشطين محليين، أن «30 شخصاً من الكادر التعليمي في مدارس المنطقة، ومنها مدرسة “إبراهيم هنانو” و”حسني حسون” و”عقبة الباشي”، إضافةً إلى عدد من الطالبات من “كفر تخاريم”، نظموا وقفة احتجاجية طالبوا من خلالها بحقوقهم».

وأوضح أحد المنظمين، فضّل عدم ذكر اسمه، أن الهدف من الوقفة هو «المطالبة بتقديم الدعم المالي للكوادر التعليمية في المدارس غير المدعومة من المنظمات الدولية في القطاع التعليمي»، منوهاً إلى أن معظم من شارك في الوقفة «لم يتقاضى أي أجر مادي منذ أكثر من عام».

وطالب المحتجون الجهات المختصة ومجلس “كفرتخاريم” المحلي، بمساعدة الكوادر التعليمية والوقوف إلى جانبهم وتقديم الدعم المادي لهم.

ونظّم كادر مدرسة “مخباط” بريف إدلب الجنوبي، في أيلول/ سبتمبر الماضي، وقفة احتجاجية، تنديداً بقرار إيقاف العديد من المنظّمات دعمها للتعليم في المنطقة.

كما رفع المحتجون آنذاك، لافتات ضد قرار إيقاف الدعم عن 820 مدرسة تضم أكثر من 35 ألف طالب وطالبة.

واعتبروا القرار «مُجحف بحق المعلمين والطلاب»، مشيرين إلى أنه «سيتسبب بانتشار البطالة وعمالة الأطفال في المنطقة».

وتعاني الكوادر التعليمية في مناطق شمال غربي سوريا من عدم تقديم الرواتب لمعظم العاملين ضمن سلك التعليم.


 


التعليقات