بغداد 15°C
دمشق 9°C
الإثنين 30 نوفمبر 2020
مشروع التكسي النهري في العراق ـ إنترنت

قريباً… التكسي النهري في بغداد والبصرة


وكالات

أكد وزير النقل العراقي ناصر الشبلي، اليوم الخميس، تفعيل التكسي النهري خلال المدة القليلة المقبلة، واحتمالية تشغيل المشروع بشكل مشترك مع شركات متخصصة.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية الرسمية عن الشبلي قوله، إنه «تم التوجيه في ما يخص التكسي النهري لاستئنافه قريباً جداً، ومن المحتمل أن تأتي شركات للتشغيل المشترك، ونتأمل ذلك خلال الأيام القليلة المقبلة».

وأضاف أن «التكسي النهري وسيلة نقل جديدة ستضاف للعراقيين من خلال استخدام #نهر_دجلة، وأنه سينطلق في #بغداد والبصرة وسيشمل جميع المحافظات».

وفي وقتٍ سابق، أعلنت الشركة العامة للنقل البحري أنها «كانت جاهزة للمضي بتفعيل التكسي النهري، إذ تم استحصال موافقة رئاسة الوزراء، وتهيئة الزوارق الحديثة وتجهيز المراسي استعداداً لتفعيله، ولكن جائحة “#كورونا”، أدَّت إلى تأجيل إطلاق المشروع».

مؤكدة أنه «بعد الانتهاء من جائحة “كورونا” سنباشر بتفعيل التكسي النهري في بغداد وعموم المحافظات».

وأوضحت أن «المشروع سيتضمن التنقل بين المناطق داخل المحافظة الواحدة، ما يؤدي الى تخفيف الزخم المروري من الشوارع».

مطلع الشهر الجاري، أعلن المتحدث الإعلامي للشركة العامة للنقل البحري، طالب البديري، أن وزارة النقل تستعد لإحياء مشروع التكسي النهري، من خلال زوارق الشركة».

وأضاف أن «الشركة تمتلك أكثر من /30/ زورقاً، فضلاً عن مراسٍ نهرية منتشرة في جميع المحافظات التي فيها أنهار وبحيرات».

مبيناً أن «الطواقم النهرية مستعدة لبدء العمل وتم تجهيزها بزوارق حديثة وآمنة مجهزة بمواصفات واشتراطات السلامة التي تحفظ حياة الراكبين».

وأطلق مشروع التكسي النهري عام 2015، إلا أنه تعرض إلى صفقات فساد بشأن توفير الزوارق، وأدى ذلك إلى تأجيله إلى عام 2018، ولكنه لم ير النور بسبب الاحتجاجات التي اندلعت في #البصرة.


التعليقات