بغداد 12°C
دمشق 11°C
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020
معبر نصيب الحدودي مع الأردن ـ إنترنت

اجتماعٌ سريّ في الأردن… من سيتولى مهمة وقف النفوذ الإيراني في جنوب سوريا؟


قام قائد اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس “أحمد العودة” بزيارة سرية للعاصمة الأردنية #عمان، أجرى خلالها لقاءات مع مسؤولين أردنيين بغرض التنسيق لطرد المليشات الإيرانية من جنوبي #سوريا.

ورافق “العودة” إلى عمان وفد روسي، وجرى خلال الزيارة بحث إمكانية فتح معبر “نصيب” الحدودي بصورة منتظمة، وفق ما نقل موقع “العربي الجديد” نقلاً عن عضو هيئة التفاوض “إيراهيم الجباوي”.

وتعمل روسيا على تنفيذ استراتيجيتها في الجنوب السوري بالاعتماد على تشكيلات  من #الفيلق_الخامس المؤلف من بعض الفصائل المحلية في درعا، وقامت بدعم “أحمد العودة” لتشكيل اللواء الثامن في منطقة #بصرى الشام وبعض مناطق الريف الشرقي في المحافظة.

وتهدف القيادة الروسية إلى انهاء النفوذ الإيراني في الجنوب السوري بالاعتماد على أهالي المنطقة وإرغام المليشيات الإيرانية و”حزب الله” على الابتعاد عن الحدود مع إسرائيل والأردن إلى عمق لا يقل عن 60 كم.

كما تسعى روسيا إلى كف أيدي قطاعات #الجيش_السوري والقوى الأمنية الموالية لإيران في درعا والقنيطرة، كـ #الفرقة الرابعة التي تمكنت من السيطرة على معبر “نصيب” الحدودي منذ نهاية 2018.

وأكد “الجباوي” أن لدى القيادات في #الأردن هواجس أمنية تتعلق بازدياد عمليات تهريب المخدرات وتمكن جماعات مرتبطة بإيران بعد العام 2018 من السيطرة على العديد من المنافذ الغير شرعية لتنفيذ عمليات التهريب إلى الأردن ثم إلى دول الخليج.

وكانت  #عمّان قد علقت حركة دخول وخروج البضائع عبر “معبر نصيب” الحدودي لعدة مرات، اتُخذ آخرها بحجة الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس #كورونا، لكن روسيا تعوّل على تفعيل العمل في المعبر الحدودي قبيل عقد #مؤتمر_اللاجئين الذي تدعوا إليه.

وتعيش محافظة #درعا أحداث أمنية خطيرة نتيجة استمرار عمليات الاغتيال والاستهدافات شبه اليومية لشخصيات عسكرية ومدنيين، بلغت حصيلتها حتى الآن 492 قتيلاً منهم 137 مدنياً و 216 من القوات النظامية والأمنية  و93 مقاتلاً سابقاً في فصائل المعارضة.

 


التعليقات