بغداد 16°C
دمشق 9°C
السبت 28 نوفمبر 2020
الصورة من الإنترنت

فيديو- مشاهد من إحدى مدارس اللاذقية تُثير غضب رواد التواصل الاجتماعي.. والسبب!


تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، الاثنين، مقطعاً مصوراً يُظهر الحالة السيئة لإحدى المدارس في ريف #اللاذقية، ما أثار موجة غضب عامة للسورييّن تجاه المرافق الصحية ضمن المدارس في #سوريا، وخاصة في ظل انتشار فايروس #كورونا.

ويوضح الفيديو حالة المرافق الصحية ومدى الضرر فيها، من دورات مياه بلا أبواب ومغاسل محطمة إلى صنابير مياه نمت تحتها طحالب، علاوة على تشقق الجدران والتي قد تؤدي إلى سقوط السقف والجدران في أي لحظة، ما قد يؤثر على سلامة الطلاب.

الفيديو الذي تابعه (الحل نت)، يظهر الحالة المتردية لمدرسة إبتدائية في قرية “الشيخ حسامو” بمنطقة صلنفة، أثار موجة غضب شديدة على صفحات التواصل الاجتماعي لنموذج تعليمي قد يكون موجود في الكثير من المدارس السوريّة.

ودعا البعض إلى أهمية الحفاظ على المرافق الصحية واتباع الاجراءات الوقائية في وقتٍ ينتشر فيه فايروس كورونا في كل أنحاء العالم، ولا سيما في المدارس وغيرها من أماكن التجمعات.

فيما تساءل البعض عن أسباب غياب الكادر التدريسي والدور الرقابي من المعنيين في المحافظة على مثل هذا النموذج السيء داخل المؤسسات التعليمية.


 


التعليقات