بغداد 11°C
دمشق 10°C
الإثنين 23 نوفمبر 2020
الصورة من قصف سابق على قرى "جبل الزاوية" جنوبي إدلب- أرشيف (الحل نت)

قتلى وجرحى بينهم أطفال بقصفٍ لقوات «الحكومة السوريّة» على “إدلب” وريفها


قُتِل 8 مدنيين وجُرِح 10 آخرين بينهم أطفال، اليوم الأربعاء، بقصفٍ صاروخي ومدفعي لقوات #الحكومة_السوريّة على مواقع عدة بمحافظة #إدلب شمال غربي #سوريا.

وقال مصدر من الدفاع المدني السوري في إدلب لـ(الحل نت) إن :«3 مدنيين بينهم طفل قُتلوا وجُرِح 4 آخرين، إثر قصفٍ صاروخي للقوات الحكوميّة السوريّة على مدينة “أريحا” من مواقعها في مدينة “سراقب” شرقي إدلب».

وأضاف المصدر، أن «طفل قُتِل وجُرِح 3 رجال جراء قصف مدفعي استهدف الأحياء الشرقية من مدينة إدلب، مما تسبب أيضاً بدمار في ممتلكات المدنيين».

وفي السياق ذاته، قُتِل طفلان وجُرِح آخر جراء استهداف القوات الحكوميّة لقرية “كفريا” الواقعة بالقرب من مدينة إدلب، بأكثر من ثمانية قذائف مدفعية.

واستهدفت القوات الحكوميّة السوريّة قرية “نحليا” بسبع قذائف صاروخية، ما أسفر عن مقتل شخصين وجرح شخص آخر، بحسب ناشطين محليين.

وأضاف الناشطون لـ(الحل نت) أن :«القوات الحكوميّة استهدفت بالمدفعية والصواريخ قرى “احسم” و”البارة” و”مرعيان” و”الفطيرة” و”كنصفرة” وأطراف بلدة “بلشون”، ما أسفر عن جرح مدنياً في “احسم”، فضلاً عن الأضرار المادية».

تأتي التطورات العسكرية في محافطة إدلب رغم الاتفاق التركي الروسي الذي ينص على وقف العمليات العسكرية في مناطق “خفض التصعيد” والذي دخل حيز التنفيذ منذ الخامس من آذار/ مارس الماضي.


 


التعليقات