بغداد 9°C
دمشق 9°C
الثلاثاء 24 نوفمبر 2020

صفوان العابد يوضح حقيقة اشتراكه في ذا فويس سينيور


كانت مفاجأة للجمهور السوري عموماً والحلبي خصوصاً، عندما رأى الفنان وأستاذ المقامات الشرقية صفوان العابد يغني على مسرح برنامج ذا فويس سينيور الذي تعرضه قناة mbc .

يعتمد البرنامج في هذه النسخة على تقديم الفرصة لموهوبين في عالم الغناء، تجاوزت أعمارهم الخمسين عاماً، إلا أن مشاركة العابد في البرنامج أثارت الجدل بين الجمهور، خاصة وأن صفوان العابد ( المولود في #حلب 1962) أستاذ معروف للمقامات الشرقية وأصول الغناء، وتتلمذت على يديه مجموعة من الأصوات الهامة مثل شهد برمدا ومهند مشلح وغيرهم.

كما أن في رصيده مجموعة من الأعمال الفنية الثرية من القدود والموشحات، يضاف إليها مجموعة من شارات المسلسلات التلفزيونية التي لا تخطئها أذن المستمع ومنها: الزير سالم وذكريات الزمن القادم وربيع قرطبة وصقر قريش وتمر حنة وسيرة آل الجلالي.

لذلك اعتبر كثير من المعلقين على وسائل التواصل الاجتماعي أن العابد ليس بحاجة إلى المشاركة في برنامج للهواة، أو انتظار التفاف كراسي أعضاء لجنة تحكيم قد يفوق بعضهم خبرة.

خاصة وأن أحد أعضاء اللجنة الفنان اللبناني ملحم زين لم يلتف بكرسيه، ما يعني عدم قبوله لصوت العابد بحسب قواعد البرنامج، وهو ما أثار جمهور المعلقين ضد الفنان اللبناني، الذي عاد واستثنى مادحاً صوت العابد وأداءه لأغنية “أول عشرة محبوبي”، بينما التحق العابد في ما بعد بفريق الفنانة المغربية سميرة سعيد.

من جهته أكد العابد أن إدارة البرنامج اتصلت به وطلبت منه المشاركة، معتبرةً أن مشاركته إضافة إلى البرنامج، وكذلك فعلت الإدارة مع أسماء أخرى كاللبناني عبده ياغي صاحب عشرات الأغاني في السبعينات والثمانينات.

يذكر أن الفنان صفوان العابد بدأت موهبته في حلقات الذكر والتكايا في مدينة حلب، وانتقل بعدها إلى إذاعة مدينته التي عمل فيها، وأحيا حفلات هامة على مسرح أوبرا #دمشق وفي دار الأوبرا المصرية، كما قام بجولات عديدة شملت دولاً عربية وأوروبية ودول أميركا الشمالية، وهو من قال عنه المطرب الكبير صباح فخري أنه: “خير من يطربه.”

إلى ذلك انتقد كثير من المهتمين غياب التسويق للفنانين السوريين، وغياب شركات الإنتاج التي تدعم الأصوات المميزة، ما يدفع بعضها للاشتراك في برامج الهواة.


التعليقات