بغداد 14°C
دمشق 10°C
الأربعاء 2 ديسمبر 2020
عناصر من الجيش السوري في حي القصور بمدينة ديرالزور- إنترنت

رصاص تشييع أحد قتلى “الجيش السوري” يصيب 4 مدنيين في ديرالزور


ديرالزور (الحل نت)- أصيب 4 أشحاص مدنيين، برصاص طائش أُطلق خلال تشييع أحد قتلى  #الجيش_السوري في مدينة #دير_الزور.

وأكد مصدر محلي لمراسل (الحل نت)، «أن الإصابات حدثت أثناء تشييع أحد العناصر داخل حي “طب الجورة” في مدينة “ديرالزور”»، مؤكداً أن مصاباً واحداً على الأقل في حالة خطيرة.

ولاقت الحادثة ردود فعل غاضبة من قبل ذوي المصابين وبقية أهالي الحي، وطالبوا المسؤولين وأصحاب القرار في المدينة، بمنع هذه الظاهرة ومعاقبة كل من يخالفها.

وسبق أن وقعت العديد من الحوادث المشابهة، جرى آخرها في في سبتمبر الماضي، حين قُتل رجل مسن وأصيب حفيده بإطلاق رصاص طائش من قبل عناصر #الدفاع_الوطني أثناء تشييع أحد عناصرهم في حي هرابش».

وسبقها بأيام قليلة مقتل فتاة في بلدة #بقرص بإطلاق نار عشوائي، أثناء تشييع قيادي في ميليشيا “الدفاع الوطني” قُتل في مدينة #الميادين شرقي دير الزور.

وخلال الأعوام الماضية، انتشرت ظاهرة إطلاق الرصاص أثناء تشييع قتلى #الجيش_السوري والمليشيات الموالية له بشكل كبير، ما أدى إلى وقوع العديد من القتلى والجرحى المدنيين، دون أي محاسبة لمطلقي النار، أو منع هذه الظاهرة من قبل الجهات الرسمية.

ويحمّل ناشطون سوريون مسؤولية تكرار هذه الحوادث، للحكومة السورية، على اعتبار أنها المسؤولة عن غياب سلطة القانون وانتشار حالات الفلتان الأمني وفوضى السلاح دون أي حسيب أو رقيب.


التعليقات