بغداد 11°C
دمشق 10°C
الإثنين 23 نوفمبر 2020
مخيم للنازحين السورييّن شمالي "إدلب" بالقرب من الحدود التركيّة السوريّة- عدسة (الحل نت)

«منسقو استجابة سوريا» يدق ناقوس خطر “كورونا” في مخيمات شمال غربي سوريا


أعرب فريق «منسقو استجابة سوريا» عن قلقه حول مصير القاطنين في مخيمات النازحين الواقعة شمال غربي #سوريا، بعد ارتفاعٍ في معدل الإصابات بفايروس #كورونا ضمن المخيمات.

وقال الفريق في بيانٍ له اليوم السبت: إن «862 إصابة بفايروس كورونا المستجد سُجلت داخل مخيمات شمال غربي سوريا منذ بداية تفشي المرض منتصف شهر تموز/ يوليو الماضي».

وأضاف البيان، أن «الجهات الطبية المختصة سجلت، السبت، 68 حالة داخل المخيمات، إذ تُعتبر أعلى نسبة إصابة منذ بداية انتشار الوباء في المنطقة وحتى اللحظة».

وأشار البيان إلى الكثافة السكانية ضمن المخيمات، في ظل الافتقار إلى النظافة الصحية والظروف غير الملائمة فيها، والتي تُشكل خطراً على سكان وصحة الأفراد القاطنين داخلها.

ودعا الفريق في بيانه المجتمع الدولي والمؤسسات القائمة على العمل الإنساني، بالتدخل بشكل أكبر وتقديم الدعم المالي واللوجستي للمنظمات العاملة في المنطقة.

وكان ناشطون في المجال الإنساني والإغاثي، قد حذّروا مطلع الشهر الجاري، من تفاقم الأوضاع السيئة التي يعيشها النازحون في مخيمات شمال غربي سوريا، وخاصةً مع قدوم فصل الشتاء.

فيما ناشد فريق “منسقو استجابة سوريا” في الوقت ذاته، المنظمات الدولية، لتقديم الدعم اللازم للنازحين المقيمين في المخيمات، تزامناً مع بدء هطول الأمطار وانخفاض درجات الحرارة، فضلاً عن انتشار فايروس كورونا، وسط ظروف معيشية صعبة يعيشها القاطنون داخل المخيمات.

ويبلغ عدد المخيمات في مناطق شمال غربب سوريا، 1200 مخيم، يقطنها أكثر من مليون ونصف شخص يفتقرون لأدنى مقومات الحياة.


 


التعليقات