بغداد 17°C
دمشق 17°C
الإثنين 30 نوفمبر 2020
قلعة الرحبة في دير الزور

احتجاج شعبي على زيادة نقاط «الحرس الثوري الإيراني» في دير الزور 


علم موقع (الحل نت) من مصادر مطلعة أن مليشيا #الحرس_الثوري الإيراني في محافظة #دير_الزور، بدأت الأربعاء، بتجهيز مقر جديد لها داخل قلعة “الرحبة” في بادية #الميادين الواقعة بريف المحافظة الشرقي.

وحسب ما قالت المصادر فإن: «مليشيا “الثوري الإيراني” بدأت بتجهيز أحد الأنفاق تحت القلعة لجعله مقراً ومستودع ذخيرة لها، حيث أمرت بنصب ثلاثة حواجز دائمة لها في محيط المكان الجديد، ومحرس آخر على سطح القلعة أيضاً، لرصد أي هجوم مفاجئ من قبل خلايا #داعش التي تنشط في المنطقة المذكورة».

ولفتت المصادر إلى أن «التنظيم استخدم الأنفاق تحت القلعة إبان سيطرته على المنطقة في وقت سابق، لتحاشي ضربات طيران التحالف الدولي، حيث تقوم الميليشيات الإيرانية الآن بترميمها وإنشاء أنفاق جديدة في مختلف مناطق سيطرتها في المحافظة، لتمويه تنقلاتها هرباً من الاستهدافات الجوية المتكررة التي تطالها».

وتعرضت قلعة “الرحبة” الواقعة على الضفة اليمنى لنهر الفرات 45 كم جنوب دير الزور، لقصف جوي من قبل الطيران الحربي السوري وحليفه الروسي، عندما تحصن بها عناصر التنظيم سابقاً، ما أدى إلى دمار أجزاء منها وتصدع كبير في جدرانها.

وطالب ناشطون من المحافظة المسؤولين والنافذين في المنطقة، أن يمنعوا المليشيات الإيرانية من استخدام المناطق الآثرية في المحافظة كمقار ونقاط لهم، لأنها ستكون عرضة للدمار بأية لحظة، نتيجة الاستهدافات الجوية المتكررة، لكن بدون أي رد.

والجدير ذكره أن الميليشيات الإيرانية متمثلة بـ “الحرس الثوري الإيراني” وبقية التشكيلات التابعة لها، تسيطر على أجزاء كبيرة من مدينة الميادين وتهيمن على كامل المنطقة الحدودية مع العراق أيضاً، والتي تعتبر شريانها الحيوي إذ تستقدم إيران عبره العناصر والعتاد العسكري إلى سوريا.


التعليقات