بغداد 12°C
دمشق 11°C
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020
القوات الأميركية في العراق ـ إنترنت

واشنطن: لن نتردّدَ بردع أي جهَة تُعرقلَ انسحابنا من العراق وأفغانستان


قال وزير الدفاع الأميركي #كريستوفر_ميللر إن: «عملية سحب #القوات_الأميركية من #أفغانستان و #العراق محفوفة بالمخاطر».

«لكن #الجيش_الأمريكي لن يتردَّد في الردع وهزيمة جميع التهديدات إذا حاولت أي جهات التقليل من عزمنا أو تقويض جهودنا أثناء عملية الانسحاب»، أضاف “ميللر” في تصريح له.

«لذا وقَّعنا أمراً يوجّه الرئيس المدني للعمليات الخاصة بتقديم تقاريره مباشرة إلى وزير الدفاع بخصوص أية مخاطر قد تكون غير متوقّعة»، أردفَ “ميللر”.

يُذكر أن رئيس الوزراء العراقي #مصطفى_الكاظمي قال بكلمة مُتلفزَة أول البارحة إن: «الحكومة تبحث مع فريق أميركي عن صيغة نهائية لسحب القوات الأميركية من العراق».

الثلاثاء، حذّرَ زعيم الغالبية الجمهورية في #مجلس_الشيوخ الأميركي، السناتور “ميتش ماكونيل” حليفه الرئيس #دونالد_ترامب: «من مغبّة تسريع وتيرة انسحاب #القوات_الأميركية من #أفغانستان أو #العراق».

“ماكونيل” قال بخطاب في مجلس الشيوخ إن: «من شأن هذا الإجراء أن يهدي الحركات المتطرّفة نصراً دعائياً عظيماً، وعواقب انسحاب أميركي سابق لأوانه قد تكون أسوأ حتّى من انسحاب “أوباما” من العراق في 2011، والذي أدّى لصعود #داعش».

مُضيفاً أنّ: «مثل هكذا انسحاب سيمثّل تخلّياً من جانب #الولايات_المتحدة عن حلفائها، وسيفسح المجال أمام حركة طالبان لبسط نفوذها في أفغانستان، وسيتيح لتنظيمي “داعش والقاعدة” بإعادة تجميع صفوفهما في العراق».

يُشار أن “كريستوفر ميللر” أعلن الثلاثاء أن: «واشنطن ستسحب /500/ جندي من العراق وتترك نحو /2500/ جندي، كما ستسحب /2000/ جند من أفغانستان وتبقي /2000/ فيها بحلول 15 يناير 2021».


التعليقات