بغداد 15°C
دمشق 9°C
الإثنين 30 نوفمبر 2020
الشارع العام في مدينة "القامشلي"- عدسة (الحل نت)

«الإدارة الذاتيّة» تفرض حظراً كاملاً لعشرة أيام على بعض مناطق سيطرتها


فرضت #الإدارة_الذاتية، اليوم السبت، حظراً كاملاً لمدة عشرة أيام على بعض مناطق سيطرتها في شمال شرقي #سوريا، بعد ارتفاع في عدد الإصابات بفايروس #كورونا مؤخراً.

ويشمل الحظر مناطق “الحسكة” و”القامشلي” و”الطبقة” و”الرقة”، حيث سيُطبق بدءاً من يوم الخميس الموافق لـ26 من الشهر الجاري، ولغاية الـ5 من الشهر القادم.

جاء ذلك، بحسب بيانٍ رسمي صادر عن الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي لشمال شرقي سوريا.

ووفقاً للبيان، ستُغلق كافة المدارس والجامعات ورياض الأطفال خلال فترة الحظر في كافة مناطق الإدارة الذاتية.

ويوقف القرار حركة الباصات والبولمانات القادمة والمغادرة من وإلى مناطق الإدارة، مع بقاء الحركة التجارية الداخلة والخارجة.

وتضمن القرار في المناطق المشمولة بالحظر الكامل، إغلاق كافة المؤسسات والدوائر الرسميّة العامة، باستثناء الدوائر الخدمية، وبعددٍ محدود.

وحرصت “الإدارة الذاتيّة” خلال البيان على تعقيم كافة الأبنية الحكوميّة والمدارس في مناطق سيطرتها، فضلاً عن دور وسائل الإعلام في إرشادات التوعية للوقاية من الفايروس.

فيما اُستثنيت كافة المستشفيات والأفران من الحظر، مع تنظيم جدول مناوبات للصيدليات من قبل هيئات ولجان الصحة واتحادات الصيادلة.

كما وشدّد البيان على تسهيل حركة المزارعين خلال فترة الحظر وتوزيع المحروقات على المواطنين.

وكانت قد فرضت “الإدارة الذاتية” حظراً جزئياً في الـ27 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي ولمدة عشرة أيام، وتم تمديده لمدة 15 يوماً.

ورفعت الإدارة أواخر شهر آب/ أغسطس الفائت الحظر عن مناطقها بعد فرضه لنحو ثلاثة أسابيع، وهي المرة الثانية التي ترفع فيها الحظر منذ فرضه لأول مرة في الـ23 من آذار/ مارس الفائت.

وسجّلت هيئة الصحة في “الإدارة الذاتيّة”، اليوم السبت، 113 إصابة جديدة بـ”كوفيد-19″، بالإضافة إلى 25 حالة شفاء، و6 حالات وفاة.

وبذلك، بلغ عدد الإصابات بالفايروس ضمن مناطق “الإدارة الذاتيّة” 6591 حالة، و957 حالة شفاء، و178 حالة وفاة، وفقاً لآخر إحصائية رسمية صادرة عن هيئة الصحة.


 


التعليقات