بغداد 7°C
دمشق 5°C
السبت 16 يناير 2021
إيران تستقدم قوة عسكرية جديدة إلى مدينة البوكمال السورية - الحل نت
عناصر إيرانية وجنود من الجيش السوري في مدينة البوكمال ـ إنترنت

إيران تستقدم قوة عسكرية جديدة إلى مدينة البوكمال السورية


ديرالزور (الحل نت)- استقدمت #إيران مساء الأربعاء قوة عسكرية إضافية، دخلت إلى مدينة #البوكمال  شرقي #ديرالزور قادمة من #العراق عبر معبر “القائم” الحدودي.

وقال مراسل (الحل نت): إن  « إيران استقدمت رتلاً عسكرياً يضم آليات عسكرية تحمل عشرات المقاتلين العراقيين والإيرانيين بعتادهم الكامل، بالإضافة لـ 30 سيارة من نوع (بيك آب)  تحمل مدافع مضادة للطيران وتمركزت في مدينة البوكمال».

وأكد المراسل، أن هذه التعزيزات جاءت بعد نحو 3 أسابيع من وصول تعزيزات عسكرية إلى البوكمال، ضمت 300 عنصر، إلى المدينة انتشروا في منطقة “الحزام الأخضر” ومحطة (T2) في منطقة البادية.

التعزيزات الإيرانية لم تتوقف على ذلك، وفي تاريخ 28 أكتوبر الماضي، شهدت مدينة البوكمال دخول قوة عسكرية عبر قرية #الهري الحدودية مع العراق، ضمت 15 سيارة دفع رباعي، محملة بعناصر من #الحشد_الشعبي مزودين بأسلحة فردية ومضادات.

وتوزعت تلك القوة على منطقتي الكتف والجمعيات الواقعة تحت سيطرة مليشيا #حزب_الله اللبناني كما استقدمت ميليشيا “حزب الله العراقي”، في 3 من أكتوبر الماضي، تعزيزات عسكرية من عناصر وراجمات صواريخ ومدفعية ميدانية تمركزت في قاعدة “الإمام علي” بريف البوكمال.

وتتعرض مواقع وقواعد المليشيات الإيرانية لقصف جوي متكرر، تنفذه طائرات مجهولة يُعتقد أنها إسرائيلية أو تابعة لقوات التحالف الدولي، وجرى آخرها في 21 من الشهر الجاري، استهدفت مواقع تابعة لـ #الحرس_الثوري الإيراني، جنوبي مدينة #البوكمال في ريف دير الزور الشرقي.

وقبل ذلك بيومين فقط استهدفت غارات مجهولة مواقع تابعة لمليشيا #الحرس_الثوري_الإيراني في محيط قلعة “الرحبة” ببادية #الميادين، ما أسفر عن مقتل ثلاثة عناصر وجرح آخرين.

وجاء ذلك القصف على المنطقة بعد أقل من 24 ساعة من بدء تجهيز نفق تحت القلعة المذكورة يعتقد أنه كان سيستخدم  كمقر أمني ومستودع للذخيرة، بالإضافة لإمكانية استخدام النفق كمخرج للتمويه والهرب في حال حدوث أي الاستهدافات جوية.

وتخضع مدينة البوكمال ونواحيها، لسيطرة “الحرس الثوري الإيراني وميليشياته بصورة مباشرة، في ظل غيابٍ ملحوظ لسلطة القوات السورية، كما تسيطر إيران على مناطق واسعة من مدينة الميادين وريفها فضلاً عن انتشارها في مواقع متعددة بمحافظة دير الزور.

.

التعليقات