بغداد 10°C
دمشق 9°C
الجمعة 15 يناير 2021
تدهورٌ في صحة "خامنئي" وأنباءٌ عن تسليم المهام لنجله.. هل ستتغيّر سياسات إيران في المنطقة؟ - الحل نت
المُرشد الإيراني "علي خامنئي"- إنترنت

تدهورٌ في صحة “خامنئي” وأنباءٌ عن تسليم المهام لنجله.. هل ستتغيّر سياسات إيران في المنطقة؟


تناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، خبر تدهور صحة المرشد الأعلى الإيراني “علي خامنئي”، وسط تخوف المقربين منه على وضعه الصحي هذه المرة.

وكتب الناشط والصحفي “محمد مجيد الأحوازي” على صفحته في “تويتر”، أن «مصادر إيرانية تتحدث عن تدهور صحة المرشد الإيراني “علي خامنئي” منذ ليلة البارحة، وتؤكد بأن المقربين من خامنئي خائفون جداً على وضعه الصحي هذه المرة».

 

وأضاف “الأحوازي” في سلسلة تغريدات متتالية، أن المصادر تؤكد انتقال مهام وصلاحيات “خامنئي” إلى نجله “مجتبى” الذي يتمتع بعلاقات جيدة مع #الحرس_الثوري والذي يشرف على العديد من الدوائر الأمنية والإستخباراتية في البلاد، وذلك بعد تصاعد المخاوف بشأن تدهور صحته.

وأشار إلى أن الرئيس الإيراني “حسن روحاني” كان سيجتمع مع “خامنئي”، الجمعة، إلا أن اللقاء أُلغي بسبب تدهور وضع “خامنئي” الصحي.

وليس هناك معلومات دقيقة حول صحة المرشد الإيراني، فيما أكد “الأحوازي” استدعاء كبار الأطباء من مستشفى “مسيح دانشوري” في العاصمة #طهران لمراقبة وضعه الصحي والإشراف عليها.

وأفادت تقارير سابقة لصحيفة (فاينانشال تايمز) البريطانية، أن “الحرس الثوري” الإيراني سيُسيطر بشكلٍ كامل على البلاد، حتى يتمكن مجلس الخبراء من اختيار “قائد جديد”.

ووُلد المرشد الأعلى “علي خامنئي”(81 عاماً) في مدينة “مشهد” الإيرانية، واعتُقل في إيران بسبب نشاطه السياسي، ونفي منها عدة مرات بين عامي 1970 و1979، إلى أن تولى زمام الحكم في البلاد عام 1989.

ويتطلع ناشطون إلى أن الشخص الذي سيحل مكانه قد يُغير بعض السياسات الداخليّة والخارجيّة لإيران، والتي قام بتأسيسها “خامنئي” بحسب رؤيته، إلا أن المعلومات تُشير إلى أن “مجتبى” يمتلك العقلية ذاتها لوالده في الشؤون السياسية.


 


التعليقات